خالد النبوي: اللعنة تطاردني في “المنطقة المحرمة” يقدم شخصية المذيع للمرة الأولى... ويستعد لــ "مولد السيدة"

0 10

يستأنف الفنان خالد النبوي تصوير دوره في مسلسل “منطقة محرمة” بعدما توقف لشهرين وخرج من سباق رمضان الماضي، كما يحضّر لفيلم جديد بعد فيلمه “خطة بديلة”، الذي قدمه للسينما منذ ثلاثة أعوام.
يقول النبوي: سأستأنف بعد أيام تصوير دوري في مسلسل “منطقة محرمة”، الذي كان مقرراً أن أخوض به سباق رمضان الماضي، ولكننا لم ننته من التصوير بسبب ضيق الوقت، كما أن العمل كانت به مشاهد كثيرة صعبة وفضلنا استكماله بعد رمضان.
وعن دوره أضاف: أجسد فيه لأول مرة دور مذيع باحدى القنوات الفضائية يدعي “يحيي القاضي”، والذي يتورط في قضايا عديدة ويدخل في صراعات مع خمس سيدات، كما أنه يواجه لعنة في منطقة صحراوية تصيب كل من يقترب منها.
ويتابع: في نهاية الأحداث اكتشف سر اللعنة، وأتخلص منها بعد أن أقع في حب فتاة تكشف لي ما حدث في هذه المنطقة قديماً أو “المنطقة المحرمة” التي يحمل المسلسل اسمها، مشير إلى أن العمل يدور في اطار اجتماعي ويحمل أيضاً الغموض والاثارة، وحين عرض عليّ سيناريو العمل انجذبت له جداً، لأنه يختلف عن أعمالي السابقة، وسأقدم من خلاله نفسي بشكل جديد ، والمسلسل يشاركني بطولته أمل بوشوشة، حنان مطاوع، كارولين عزمي، محمد كيلاني، حمزة العيلي، محمد دياب، وثراء جبيل، وهو من تأليف يوسف حسن يوسف، واخراج محمد بكير، ويتم التصوير بمدينة الانتاج الإعلامي باحدي فيلات منطقة أبو رواش وفي مناطق صحراوية أخرى.
وعن استعداده للشخصية يؤكد النبوي: قمت بعمل تدريبات على كيفية الالقاء وتقديم البرامج التلفزيونية، حتى أكون ملماً بكل تفاصيل الشخصية، وقد تطلب مني ذلك مجهوداً وتركيزاً كبيراً كما أنني استمتع جداً بذلك، وأقوم بالمشاهد الصعبة بنفسي وأرفض الاستعانة بدوبلير، وقد يعرضني ذلك للخطر مثلما حدث من قبل أثناء تصوير مسلسل “واحة الغروب”، فقد أصبت في ظهري وسافرت للعلاج بالخارج.
وتحدث خالد النبوي عن فيلمه السينمائي الجديد وقال: عقدت جلسات عمل مكثفة من أجل فيلم “مولد يا سيدة” الذي أعود به للسينما بعد غياب، والفيلم تدور أحداثه في اطار اجتماعي تشويقي حول مجموعة من الشبان تجمعهم حكاية واحدة، ويتعرضون لمغامرات كثيرة، والفيلم من اخراج أيمن مكرم تأليف يحيي فكري ـ وفق الجمهورية.
ويؤكد النبوي كنت انتظر الفيلم الجيد الذي أعود به إلى السينما، وقد رفضت أفلاماً كثيرة عرضت عليّ، لأني لم أر نفسي في الدور حتى جاءني “مولد يا سيدة” وأعجبت به.

You might also like