اعتبر الموسم الحالي الأفضل في مسيرته

خالد بوصخر: “لك يوم” نقلة نوعية… أدخلني التراند العالمي في تويتر اعتبر الموسم الحالي الأفضل في مسيرته

كتب – محمد جمعة:
يعتبر الفنان خالد بوصخر ان الموسم الدرامي الحالي هو الافضل له, لاسيما بعد ردود الفعل التي لاقاها من خلال مشاركته في مسلسل “لك يوم” مع الفنانة هدى حسين. خالد قال في تصريحات خاصة ل¯ “السياسة” انه يعتبر الجمهور المقياس الحقيقي لنجاحه في تجسيد اي شخصية, وفي دردشة فنية معه تحدث الفنان الشاب عن دوره في مسرحية “ملكة الظلام” والعروض التي تلقاها من المنتجين .. والى التفاصيل:
بداية تحدث بوصخر عن مشاركته الاخيرة في مسرحية “ملكة الظلام” الى جانب الفنانة هدى حسين حيث قال: اعود لمسرح الطفل بعد غياب ثلاث سنوات بمعية النجمة الكبيرة هدى حسين التي اكن لها كل التقدير والاحترام ولا اخفيك سرا كنت متخوفا قبل الاقدام على التجربة لسببين الاول ان حركتي اصبحت ثقيلة على المسرح لان وجودي على مسرح الكبار لا يتطلب اللياقة التي يجب ان يتحلى بها الفنان بمسرح الطفل, اما السبب الثاني فهو ان جمهور هدى حسين ذواق ومساحة دوري كبيرة في هذا العمل.
واضاف بوصخر: بالفعل كانت خطوة موفقة واستفدت جدا من هذه التجربة, جسدت شخصية الولد الذي يدخل الى الغابة السوداء ويحاول ان يغير الاحداث وسعدت جدا بردة فعل الجمهور الذي تفاعل معنا طوال الفترة الماضية وكانت اطلالة منوعة ما بين الكوميديا والتراجيديا وسرعة الايقاع والتواجد ضمن نخبة من النجوم.
واستطرد: “ملكة الظلام” من تأليف واخراج نجاة حسين وكتب كلمات الاغنيات الشاعر عبداللطيف البناي, اما الالحان فهي للفنان عادل الفرحان, وفي بطولة المسرحية هدى حسين, سحر حسين, احلام حسين, اوس الشطي, جواهر, خالد بوصخر, دانا المساعيد, حسين المهنا, قاسم المطوع ويوسف الوادي, الى جانب مجاميع الاستعراضات.
وعرجنا بالحديث مع بوصخر عن دوره في مسلسل “لك يوم” خلال رمضان المنقضي وما حققه العمل من ردود افعال واسعة فقال: كنت اتابع “تويتر” خلال عرض المسلسل وحرصت على التواصل مع الجمهور بعد كل حلقة ولله الحمد اسمي دخل ثلاث مرات “التراند” العالمي واكبر اصداء كانت بعد حلقة السجن خصوصا مشهد وفاة والدي في المسلسل, وقد اتصلت بي الفنانة هدى حسين وابلغتني ان الحلقة حققت اصداء كبيرة, واعتبر ان العروض التي تلقيتها من المنتجين بعد رمضان كانت خير دليل على نجاح العمل وهي المرة الاولى التي احصد فيها ردة الفعل تلك, كما ان جمهور هدى حسين بالفعل “يخرج” سواء في المسرح او امام الشاشة الصغيرة او عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي التي اصبحت ترموتر لاداء اي فنان, فانا اشعر بنجاح عملي من عدمه من خلال نسبة الزيادة في عدد الجمهور عبر مختلف حساباتي على مواقع التواصل.
وكشف خالد في ختام حديثه عن انه تلقى عروضا عدة في الفترة الاخيرة مازال يدرسها وسيكشف عن جديده بمجرد ان يستقر على اطلالته المقبلة.