محبوها حضروا لوداعها رغم حواجز الشرطة حول الكنيسة

خلافات عائلية تعكر حفل تأبين كريستينا محبوها حضروا لوداعها رغم حواجز الشرطة حول الكنيسة

جورجيا – رويترز

توافد العشرات يوم السبت على كنيسة في ولاية جورجيا لوداع بوبي كريستينا براون, وكانت مراسم التأبين التي اقيمت في كنيسة سان جيمس الميثودية المتحدة خاصة وغير متاحة للعامة, لكن العشرات من محبي الفتاة الراحلة وأمها وقفوا خلف حواجز أقامتها الشرطة حول المكان.
وتوفيت براون يوم الأحد 26 من الشهر الماضي في مركز للحالات الحرجة بعد ستة أشهر من التعرض لتلف لا علاج له بالمخ إثر حادث لم تتضح ملابساته بعد بمنزلها في روزويل بولاية جورجيا.
وعثر عليها فاقدة الوعي داخل حوض استحمام صديقها نيك جوردون وصديق له في يناير في تكرار غريب لحادث وفاة أمها. وعثر على ويتني هيوستن غارقة في حوض استحمام بأحد فنادق بيفرلي هيلز في 2012 .
ولم يتوصل تشريح أولي للجثة إلى سبب واضح لوفاة براون.
وكانت خلافات عائلية تسببت في تعكير صفو حفل تأبين بوبي كريستينا براون ابنة المغنية الأميركية الراحلة ويتني هيوستن, وهو ما يعكس استمرار التوتر داخل العائلة.
وغادرت ليولا عمة بوبي كريستينا حفل التأبين بعد أن أعربت عن غضبها إزاء دور إحدى القريبات وتدعى بات هيوست ¯ وفق ما أورده موقع bbc بالعربية.
ووري جثمان بوبي الثرى بجانب والدتها في مقبرة بنيوجيرسي الاثنين الماضي.
وفي تصريحات أدلت بها لوسائل الإعلام خارج الكنيسة الذي أقيم فيه حفل التأبين, قالت ليولا براون, وهي شقيقة والد بوبي كريستينا مغني “الآر آند بي” بوبي براون, إن مراسم الجنازة كانت تسير “بشكل رائع” حتى بدأت بات هيوستن التحدث.
وأضافت: “لم يعجبني ذلك, ولذا غادرت … لقد أبلغتها فقط بأن (روح) ويتني ستطاردك من القبر”.
وبات هيوستن هي صهرة ويتني هيوستن والمديرة السابقة لأعمالها.
ورأت ليولا براون أن الخلاف بين عائلتي هيوستن وبراون لم ينته بعد.
وقالت “لقد بدأ (الخلاف) فقط للتو”.
واستمر حفل التأبين في كنيسة سانت جيمس الميثودية المتحدة في الفاريتا نحو ساعتين واقتصر على أفراد العائلة فقط.
وكان من بين الحاضرين بوبي براون وسيسي هيوستن جدة بوبي كريستينا وابن عمها جيرود براون وعمدة اتلانتا قاسم ريد ومغنية “الآر آند بي” مونيكا.
وبدأت براون الغناء مع والدتها في عام 1999, وغنت ثنائية “ماي لوف إز يور لوف” “و “حبي هو حبك” وسجلت أغنية “ليتل درامر بوي” لألبوم بمناسبة أعياد الميلاد عام 2003.
وكانت بوبي كريستينا براون الابنة الوحيدة لهيوستن وبوبي براون.
وفي بيان بعد وفاتها, قال بوبي براون والد كريستينا إنه يجب على العائلة أن تجد طريقة لتكريم ذكرى ابنته.
وقال إن “كريسي (بوبي كريستنيا) كانت ولا تزال ملاكا. إنني أشعر الآن بأنني فقدت الاحساس تماما بأي شيء من حولي” بعد رحيلها.