“خليها تخيس”… غضب عراقي ضد البضائع الإيرانية كردستان يقاطع المنتجات التركية تضامناً مع سورية

0 107

بغداد – وكالات: أطلق عدد من العراقيين حملة على مواقع التواصل لمقاطعة البضائع الإيرانية.
وأتت الحملة، بالتزامن أيضاً مع مطالبة عدد كبير من المحتجين في مناطق عراقية عدة بوقف التدخلات الإيرانية، ورفع المتظاهرون لافتات تنتقد قائد “فيلق القدس” قاسم سليماني، والمرشد الأعلى في إيران علي خامنئي.
وانتشرت على موقع “تويتر”، دعوات مقاطعة المنتجات الإيرانية، تحت وسم #خليها_تخيس. من جانبهم، قاطع الأكراد العراقيون منتجات تركيا، التي تعد أكبر مصدر للمواد الغذائية والمنزلية ومستحضرات التجميل وغيرها إلى العراق، وتصل قيمتها السنوية لنحو ثمانية مليارات دولار، تضامناً مع أكراد سورية بعد العملية العسكرية التركية.
وقال أحد المنظمين الرئيسيين لحملة مقاطعة المنتجات التركية حميد بانيي، وهو مغن وإعلامي، “لا نستطيع الوصول إلى جبهات القتال ومحاربة الأتراك بالسلاح، لذلك لجأنا إلى مقاطعة البضائع التركية”، مضيفا “نحن بصدد توسيع الحملة لتشمل جميع شرائح المجتمع.
ولإنجاح المقاطعة، يتولى متطوعون توزيع منشورات في أسواق السليمانية، ثاني أكبر مدن إقليم كردستان، لدعوة المواطنين ومناشدة الباعة للتوقف عن بيع المنتجات التركية.
من جانبه، قال المتحدث باسم “قوات سورية الديمقراطية” (قسد) مصطفى بالي، إن “كل فلس يصرف على شراء منتجات تركية أو تشجيع السياحة يتحول إلى رصاص وقنابل تقتل أطفالنا في شمال شرق سورية”.

You might also like