“دانة الصفاة الغذائية”: ظروف الأسواق الصعبة أثرت سلباً على أداء شركاتنا تسعى لتطوير وتحديث الهيكل الإداري والتشغيلي

0 5

كتب -عبدالله عثمان :

قال رئيس مجلس الإدارة في شركة دانة الصفاة الغذائية مالك معرفي: إن الشركات التابعة عانت كثيراً من عدم وضوح الرؤية بالنسبة لتجديد عقود الإيجارات لبعض مواقع العمل مما أثر
على قدرتها في تنفيذ الخطط الخاصة بها وتطوير مستويات الأداء لتحسين النتائج المالية. وأضاف خلال الجمعية العمومية التي انعقدت أمس بنسبة حضور بلغت 68.9 في المئة أن الشركات الخارجية المملوكة لـ “دانة” تأثرت لعدم توافر العملة الصعبة المطلوبة لعمليات التشغيل والارتفاع الحاد في مستلزمات الإنتاج والانخفاض في العملات المحلية مما أثر بدوره على الأداء العام، لافتا الى أن تلك الظروف مجتمعة انعكست بصورة سلبية على مستوى الأداء وعلى النتائج المالية للشركة والشركات التابعة.
واضاف: أن الشركات التابعة اهتمت بالتعامل مع الظروف الاقتصادية والسياسية الصعبة التي واجهتها الأسواق المحلية إضافة إلى بيئة التشغيل الصعبة وظروف المنافسة الحادة التي شهدتها تلك الأسواق، منوهاً إلى أن عدم وضوح الرؤية بشأن تجديد عقود الإيجار حتى الآن لبعض المواقع والشركات المحلية التابعة سواء كانت مطاعم أو مصانع أو مواقع صيد أثر بشكل كبير على الأداء . وأشار الى أن ذلك أدى إلى حالة من عدم الاستقرار وأثر على قدرة هذه الشركات في تنفيذ خطط العمل الخاصة بها كذلك عانت الشركات الخارجية من تخفيض أسعار العملات المحلية وعدم توافر الخامات المطلوبة للإنتاج بالإضافة إلى العديد من المعوقات الإدارية والحكومية التي أثرت على نتائج هذه الشركات. من جانبه تحدث الرئيس التنفيذي في الشركة مشعل الجاركي عن ستراتيجية الشركة في التعامل مع التطورات التي يشهدها القطاع بشكل عام، مشيراً الى تكبدها مصاريف كبيرة للإحتفاظ بمواقعها التشغيلية ومنافذها التي تعتمد عليها. وأكد أن إيقاف الصيد يستدعي توافر بدائل وخطة ودعم واضح من قبل الدولة، لاسيما أن شركات كُبرى على غرار “دانة الصفاة” تمثل كيان من الكيانات التي تسهم في توفير الأمن الغذائي . وأضاف الجاركي “نظراً للظروف الإقتصادية الصعبة التى مرت بها الأسواق والتقلبات في أسعار الأسهم التى شهدتها البورصة فقد شهدت إستثمارات الشركة إنخفاضاً في القيمة، مما نتج عنه أخذ مخصصات مستحقة واحترازية والذي ألقى بظلاله على أداء الشركة”، لافتا الى ان الشركة تقوم بمراقبة الوضع الاقتصادي عن كثب لاغتنام أي من الفرص الاستثمارية المتميزة المتعلقة بأنشطة الشركة بمختلف أنواعها التي قد تتوافر حسب ظروف السوق وبما يتناسب مع ظروف الأزمة الاقتصادية. ولفت الى أن الإدارة تبنت رؤية مستقبلية تراعي الارتقاء بمستوى الأداء من خلال تطوير وتحديث الهيكل الإداري والتشغيلي والفني للشركة بما يحقق أكبر قدر من التركيز والكفاءة في مجالات عمل الشركة المختلفة، منوهاً الى سعي الشركة لمواكبة أحدث ما توصلت إليه تكنولوجيا المعلومات لتحسين الفاعلية التشغيلية للشركة وزيادة كفاءة عملياتها اليومية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.