“دبي- الكويت” بين أكثر مسارات الطيران ازدحاماً في العالم وفقاً لبيانات "OAG" البريطانية

0 75

حلّ خط “دبي- الكويت” في المرتبة العاشرة عالمياً ضمن قائمة أكثر المسارات الجوية ازدحاماً في العالم بعدد 14.581 رحلة وقالت الشركة البريطانية المتخصصة في البيانات الخاصة بالرحلات الجوية “OAG” ان المسار الرابط بين العاصمة الماليزية كوالالمبور وسنغافورة جاء في المركز الأول، حيث انتقلت 30.18 ألف رحلة جوية عبر هذا المسار على مدار العام. وهناك ما لا يقل عن ثماني شركات طيران تعمل في المسار بين كوالالمبور وسنغافورة، وتبلغ عدد الرحلات اليومية عبره 82 رحلة طيران. يعكس التصنيف نمو صناعة الطيران الآسيوية، فمن بين أكثر 20 مساراً جوياً دولياً مزدحماً في العالم هناك 15 مساراً في منطقة آسيا والمحيط الهادئ. حددت شركة ” OAG” عدد الرحلات الجوية عبر المسارات الدولية خلال الـ 12 شهراً قبل فبراير 2019، وتعكس الأرقام إجمالي الرحلات الجوية فقط وليس عدد الركاب. كما حدد التصنيف قصر وطول الرحلات وفقاً لمسافة الرحلة، فالرحلات الجوية التي تصل مسافتها إلى 1.5 ألف كيلومتر تم تعريفها بالرحلات القصيرة، بينما الرحلات التي تتراوح مسافتها بين 1.5 ألف و4 آلاف كيلومتر هي رحلات متوسطة، أما الرحلات التي تزيد مسافتها عن 4 آلاف كيلومتر فهي رحلات طويلة.
ومن حيث المسارات الجوية ذات المسافات الطويلة فهناك 8 مسارات في أمريكا الشمالية من بين أكثر 10 مسارات ذات مسافات طويلة ازدحاماً، حيث تتصدر الرحلات بين مطار جون إف كينيدي الدولي في نيويورك وسان فرانسيسكو القائمة بعدد رحلات بلغ 15.58 ألف رحلة على مدار 12 شهراً.وذلك حسبما أورد موقع “أرقام”. يلي ذلك المسار بين مطار جون إف كينيدي ومطار لندن هيثرو بعدد رحلات بلغ 14.19 ألف رحلة، والذي يعد أيضاً واحداً من أكثر المسارات الجوية ربحية في العالم.
وهيمنت الصين على قائمة الرحلات ذات المسافات المتوسطة، حيث إن ثلاثة من بين أكثر المسارات ازدحاماً في بكين، كما تتصدر الرحلات الجوية المحلية بين مطار سيول جيمبو ومطار جيجو قائمة المسارات المحلية الأكثر ازدحاماً بنحو 80 ألف رحلة تمر عبر هذا المسار سنوياً.

You might also like