أكد أن المسألة قانونية ولن تؤدي لسوء فهم سياسي بين البلدين

درباس لـ”السياسة”: لبنان لن يسلم قاتل فلبينية “الفريزر” أكد أن المسألة قانونية ولن تؤدي لسوء فهم سياسي بين البلدين

بيروت – “السياسة”:
تعليقاً على قرار محكمة الجنايات في الكويت بإعدام اللبناني نادر عساف وزوجته السورية في قضية قتل فلبينية “الفريزر”، أشار نقيب محاميي الشمال الأسبق ورجل القانون رشيد درباس، إلى أن لبنان لن يسلّم عساف إلى الكويت، بل سيحاكمه على أراضيه، لافتاً إلى قانون العقوبات اللبناني، أو تشريع الجزائية اللبنانية، لها شقان، شق إقليمي مع صلاحية إقليمية وصلاحية شخصية، وبالتالي فإن الصلاحية الإقليمية تسري على الجرائم التي تقع ضمن أراضيها، أما الصلاحية الشخصية فتسري على اللبناني الذي يرتكب جريمة، ولو ارتكبها خارج الأراضي اللبنانية، فلو كان حوكم حضورياً الرجل هناك، ونفذت فيه العقوبة، فلا يُحاكم المرء على تهمة واحدة مرتين، ولكن كونه موجوداً في لبنان، وبمجرد علم الحكومة اللبنانية ارتكابه لهذه الجريمة، نتيجة التحقيق معه، فهي تحاكمه وفق القانون اللبناني.
واستبعد درباس حصول أزمة بين لبنان والكويت بسبب هذه القضية، لأن الكويت هي أكثر دولة تحب لبنان، مشيراً إلى أن لدى لبنان كل المبررات القانونية لعدم تسليمه إلى السلطات الكويتية، ولكن هذه المسألة قانونية بحتة سيبتها رجال القانون، وأرجو ألا تكون سبباً في سوء فهم سياسي بين لبنان والكويت، لأن العلاقات بين البلدين أقوى من كل الأمور القضائية، وإن موقف سمو الأمير تجاه لبنان تاريخي معلوم، وهو ما شهدته عندما كنت وزيراً للشؤون الاجتماعية ومسؤولاً عن اللاجئين، ولمست باليد المكرمات الأميرية تجاه لبنان.