“دعم المخترعين” اختتمت “احنا غير” ومنحت الحربي وسام “مؤثر” 96 مواطناً شاركوا في ورش المبادرة

0 60

كتبت ـ مروة البحراوي:

اختتمت الجمعية الكويتية لدعم المخترعين، مبادرة (إحنا غير)، التي نظمتها بالتعاون مع وزارة الدولة لشؤون الشباب والمعهد العربي للتخطيط، خلال الفترة من 26 إلى 29 نوفمبر الماضي، ومنحت الجمعية النسخة الأولى من وسام (أنت مؤثر) لوزير الصحة السابق د. جمال الحربي لدعمه للمخترعين والمبدعين من أبناء الكويت.
وقالت رئيس مجلس إدارة الجمعية د. فاطمة الثلاب: إن المبادرة تعد خطوة جديدة في مسيرة الجمعية الطموحة التي بدأت قبل العامين، حيث استمرت على مدار أربعة أيام، وهدفت إلى مساعدة الشباب المهتمين بمجال الابتكار والابداع والاختراع، ودعم القدرات الوطنية في إنتاج الأفكار الإبداعية، وإيجاد رواد من الشباب المبدع والمخترع، كما حققت نجاحاً كبيراً وشهدت إقبالاً من الشباب الطموح المبدع.
وبينت أن (احنا غير) تضمنت أربعة ورش عمل تفاعلية تمثلت في (كيف أفكر بإبداع) و(معسكر التسويق) و(كيف أحمي فكرتي) و(ديوانية الابتكار)، مضية: “شارك في هذه الورش 96 مواطناً من مختلف الأعمار، غالبيتهم من الشباب الذين لمسنا منهم حرصاً دؤوباً على متابعة كل ما يقدم لهم، ووجدنا لديهم رغبة فعلية في تحقيق شيء، لأنفسهم ولوطنهم الحبيب الكويت”. من جانبه أكد د. جمال الحربي، أن المبدعين والمبتكرين الثروة الحقيقية للوطن ورعايتهم والاهتمام بهم سينعكس إيجابيا على مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة بالبلاد. وأضاف، أن الكويت حرصت على تقديم كل الدعم لأبنائها على اختلاف اختصاصاتهم ومجالاتهم، وبالفعل استفاد الكثير منهم وحققوا إنجازات وابداعات عديدة في محافل عالمية وتفوقوا على منافستهم من دول سبقتنا بعشرات السنين في هذا المجال.
وأوضح الحربي أن من أبرز هذه الابداعات، الابتكارات ذات العلاقة بالرعاية الصحية، والتي لمستها عن قرب خلال فترة تولي المسؤولية الوزارية.

رئيس الجمعية د. فاطمة الثلاب تسلم د. جمال الحربي وسام “انت مؤثر”
You might also like