دعوات لتوأمة لبنانية مع “أبها” و”جازان” لمواجهة إرهاب إيران "المستقبل": حديث ولي العهد السعودي استثنائي

0 106

بيروت ـ”السياسة” :

تواصلت ردود الفعل اللبنانية الرافضة لممارسات إيران الإرهابية ضد دول مجلس التعاون الخليجي، والداعية إلى أوسع تأييد وتضامن مع المملكة العربية السعودية، ولتوأمة لبنانية مع “أبها” و”جازان” لمواجهة إرهاب إيران.
وغرد منسق “التجمع من اجل السيادة” نوفل ضو ، قائلاً: “عندما زرت مع وفد من التجمع السفير السعودي في لبنان وليد البخاري للتضامن مع المملكة في مواجهة اعتداءات إيران وأذرعها، تمنيت عليه ترتيب زيارة لنا الى السعودية على أن تحط طائرتنا في مطار أبها تعبيراً عن دعمنا للمقاومة الشعبية التي تتصدى لمحاولات تعطيله، كما تمنيت عليه ترتيب زيارة لنا الى الحد الجنوبي، لتمضية يوم كامل مع الضباط والجنود على الجبهة التي نعتبرها خط الدفاع الأول عن سيادة لبنان”.
وأضاف ضو: “بعد تكرار محاولات إيران وأذرعها استهداف مطاري أبها وجازان السعوديين، فإني أدعو الأحرار والشجعان في لبنان إلى توأمة قراهم وبلداتهم ومدنهم معهما وغيرها من مدن المملكة، تعبيراً عن التضامن اللبناني – السعودي في مواجهة الإرهاب الإيراني!”.
في السياق، أشار عضو “اللقاء الديمقراطي” النائب نعمة طعمة، إلى أن “اجتماع اللجنة البرلمانية برئاسة الرئيس تمام سلام والمعنية بالعلاقات اللبنانية – السعودية، اتسم بروحية عالية من النقاش وتبادل الأفكار والإيجابية في مقاربة هذه العلاقة الوطيدة والتاريخية بين لبنان والمملكة”، لافتا إلى “أن اجتماع اللجنة جاء في توقيت مفصلي إزاء ما تتعرض له المملكة من حملات من قبل البعض في لبنان، والتي من الطبيعي لا يعبر عن الغالبية من اللبنانيين الذين يكنون للسعودية كل التقدير والامتنان لتقديماتها وعطاءاتها للبنان”.
وأكد طعمة أن “زيارة وفد مجلس الشورى السعودي إلى لبنان الأسبوع الجاري، لدليل على عمق ومستوى العلاقة الوثيقة بين البلدين”.
وفي الإطار، اعتبر الأمين العام لـ “تيار المستقبل” أحمد الحريري، أن “حديث ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، استثنائي بوضوحه في مرحلة استثنائية يوازن فيها بين حكمة القيادة وحزم المواجهة وشجاعة الرؤية”.
وقال : “متضامنون مع السعودية وقيادتها، وما يجمعنا مصير عربي واحد وقضية تستحق من كل العرب الدعم” .
وغرد النائب السابق فارس سعيد، قائلاً: “يضغط حزب الله على الحكومة التي يشارك فيها حتى دفعها الى الخروج من الإجماع العربي، يضغط الحشد الشعبي على حكومة العراق للهدف نفسه ويضغط الحوثي على المملكة من خلال استهدافها”.

You might also like