دوام طلبة المدارس في عاشوراء 80 % الغياب في حولي التعليمية "كبير نوعاً ما"... وفي العاصمة بلغ الحضور 75 %

0 365

تزامُن بداية العام مع الذكرى ضيَّق الخيارات ودفع الطلبة إلى الحضور لتسلُّم الكتب

كتب – عبد الرحمن الشمري:

فيما لا يزال الاختلاف والجدال “سيد الموقف” في شأن “تعطيل المدارس والجامعات والمصالح الحكومية” في ذكرى عاشوراء، تباينت معدلات الحضور في المدارس أمس، وسط تأكيدات على أن النسبة كانت عالية قياسا إلى الاعوام الماضية، اذ بلغت في بعضها 20 بالمئة.
مصادر تربوية أكدت لـ” السياسة” أن الدوام بالمدارس كان طبيعيا الى حد كبير وان نسبة الحضور بصفة عامة لكل مدارس الكويت تجاوزت 80 %، موضحة ان المناطق التعليمية طلبت احصائية بأعداد المتغيبين من طلبة ومعلمين واداريين.
وقالت المصادر: إن الكثير من الطلبة فضلوا الانتظام في بداية العام الدراسي بعد عطلة طويلة على عكس ما كان يحدث في السنوات الماضية.
وقال مدير الشؤون التعليمية في الاحمدي التعليمية حمد السعيد: ان نسبة الدوام ممتازة جدا ؛ اذ تجاوزت 90%، موضحا انه استغرب الحضور الكبير للطلبة خلال جولاته على المدارس.
من جهتها، قالت مديرة الشؤون التعليمية في العاصمة شكرية السعيدي: ان نسبة حضور الطلبة تجاوزت 75 %، مؤكدة انها لاحظت خلال جولاتها في اكثر من مدرسة نسبة حضور جيدة جدا وانتظاما من الهيئات التعليمية والطلابية.
بدوره، بين مدير منطقة مبارك الكبير التعليمية منصور الديحاني ان نسبة الدوام تجاوزت 80%، لافتا الى ان بداية العام وافقت يوم عاشوراء ومن ثم فضل كثير من الطلبة عدم التغيب اول يوم دراسي ليتسلموا فيه الكتب ويأخذوا اماكنهم في الفصول لا سيما وأنهم قضوا عطلة صيفية طويلة ولا حجة للتغيب.
في السياق ذاته، اكد مدير منطقة الجهراء والفروانية وليد الغيث ان نسبة الحضور فاقت 80 بالمئة؛ فيما سجلت مدارس الفروانية حضورا تجاوز 90%.
في المقابل، كشف مدير منطقة حولي التعليمية منصور الظفيري ان معدلات الغياب كانت “كبيرة نوعا ما “، موضحا انه طلب احصائية من كل مرحلة تعليمية بنسب الغياب فيها.

You might also like