“دولي” القوى يبقي على إيقاف روسيا

0

باريس (أ ف ب): لم يعط الاتحاد الدولي لالعاب القوى الضوء الاخضر لإعادة دمج روسيا ضمن عائلته، ممددا ايقافها المستمر منذ نوفمبر 2015 بسبب اعتمادها نظام تنشط ممنهج لرياضييها.
جاء هذا القرار قبل عشرة أيام من انطلاق بطولة أوروبا بين 6 و12 اغسطس في العاصمة الالمانية برلين، بيد ان الاتحاد الدولي منح فرصة المشاركة للرياضيين الروس النظيفين تحت علم محايد وذلك في لائحة تضم 72 رياضيا هذا العام.
قال النرويجي روني اندرسن رئيس فريق العمل المستقل والمكلف الحكم على تقدم روسيا في الاتحاد الدولي وخلال اجتماعه بالعاصمة الارجنتينية بوينوس ايرس اول من امس “قرر مجلس ادارة الاتحاد الدولي بالاجماع عدم اعتماد الاتحاد الروسي لالعاب القوى في هذا الوقت”.
واشار اندرسن الى “الالتزام والتقدم الكبير” من جهة الاتحاد الروسي لالعاب القوى منذ الاجتماع الاخير لمجلس الاتحاد الدولي في برمنغهام في مارس الماضي “في بعض النقاط، ذهب الروس أبعد مما طلب منهم”.
لكنه اشار الى ثلاثة شروط لم يتم الوفاء بها لتبرير عودة روسيا الى المسرح العالمي لالعاب القوى. وتتضمن هذا الشروط “دفع التكاليف الناجمة عن هذه الازمة بالنسبة للاتحاد الدولي، بما في ذلك نفقات فريق العمل واللجوء أكثر من مرة الى محكمة التحكيم الرياضي”.
أما الشرط الثاني فهو نهاية ايقاف الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات من قبل الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، واعتراف السلطات الروسية بخلاصة تقرير المحقق الكندي ريتشارد ماكلارين الذي تحدث في عام 2016 عن تنشط حكومي ممنهج، فيما ينص الشرط الثالث على الوصول الى عينات مختبر موسكو بين 2011 و2015.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

واحد × أربعة =