رئيس التحرير وثلة من وجهاء الكويت نوّهوا بمناقب الصديق "أبو وائل"

ديوان البحر يودِّع السفير الفايز رئيس التحرير وثلة من وجهاء الكويت نوّهوا بمناقب الصديق "أبو وائل"

ودَّع ديوان البحر، في ضاحية عبدالله السالم، أحد روّاده البارزين؛ السفير عبدالعزيز إبراهيم الفايز، لمناسبة انتهاء مهمته سفيراً لخادم الحرمين الشريفين لدى دولة الكويت.
ورحب حمد محمد البحر وفهد البحر بثلة من وجهاء المجتمع الكويتي، وأصدقاء ومحبي السفير المغادر، الذين غصَّ بهم الديوان؛ من بينهم العميد رئيس التحرير الأستاذ أحمد الجارالله.
وأثنى الحضور على مناقب السفير “أبي وائل”، وأشادوا بأدائه المميز وحضوره المؤثر طوال فترة عمله الديبلوماسي، متمنين له التوفيق والنجاح في مهمته المقبلة.
بدوره، أعرب الفايز عن شكره العميق لأهل الكويت، منوهاً بحسن الوفادة وكرم الضيافة، ومؤكداً أنه أمضى سنوات إقامته بين أهله وإخوانه الكويتيين، الذين غمروه بالمحبة والاحترام والتقدير، في مشهد يعبر عن طبيعة العلاقات الأخوية الراسخة التي تربط الشعبين الشقيقين في دولة الكويت والمملكة العربية السعودية.