ديوان الخدمة يدعو “التربية” لوقف صرف كادر المعلمين إلى “المنقولين”

كتب – عبد الرحمن الشمري:
أوقف ديوان الخدمة المدنية استحقاق كادر المعلمين لاعضاء الهيئة التعليمية الكويتيين المنقولين من وزارة التربية للعمل في جهات حكومية غير تعليمية، داعيا وزارة التربية الى تخييرهم بين خصم البدلات والمكافآت التي يشملها الكادر او العودة لمدارسهم.
واعتمد رئيس الديوان احمد الجسار قراراً بوقف استحقاق اعضاء الهيئة التعليمية المنقولين للمكافأة المعتمدة بقرار مجلس الخدمة رقم 1 لسنة 2006 التي تمثل الفرق بين مجموع البدلات والمكافآت وبين مجموع البدلات والمكافآت التربوية التي يتقاضونها بحلول 1 ابريل 2018.
وأتاح قرار الجسار في رده على خطابات وكيل وزارة التربية الدكتور هيثم الاثري لمن يرغب من اعضاء الهيئة التعليمية المنقولين العودة الى مجال التعليم في وزارة التربية، مؤكدا عدم امكانية شمول المنقولين بالكادر.
وأوضح ان “وزارة التربية طلبت الافادة عن مدى استحقاق العاملين في مراكز الطفولة والأمومة للبدلات والمكافآت الواردة في القانون رقم 28 لسنة 2011 بشأن بدلات اعضاء الهيئة التعليمية من الكويتيين بوزارتي التربية والأوقاف”، مبينا انه “بعد عرض الموضوع على مجلس الخدمة قرر عدم الموافقة على شمولهم بالكادر”.
واوضحت مصادر تربوية لـ “السياسة” ان “ديوان الخدمة برر قراره بأن الكادر يصرف نظير جهود المعلمين في المدارس والخدمات التعليمية”، مؤكدة “عدم جواز مساواة من يبذل جهده في التدريس بمن يهرب الى جهات ومراكز لا يوجد بها اي طالب او نصاب تعليمي وحصص يومية وخلافه من المهام التي توكل للمدرسين في وزارة التربية”.
وطالبت المصادر وزارة التربية بـ “عدم التساهل في خصم الكادر من المنقولين وتشجيع الراغبين على العودة الى التدريس لتخفيف الضغط عن المدرسين وتقليل نصابهم من الحصص اليومية بما يتيح لهم اضفاء مزيد من الجودة على عملهم”.