رئيس الاتحاد الإيطالي يشيد بالرماية الكويتية

الجابر وروسي خلال زيارة معسكر فريق الرماية

روما-كونا:
أشاد رئيس اتحاد الرماية الايطالي ونائب رئيس الاتحاد الدولي عضو مجلس الشيوخ السيناتور لوتشانو روسي بالمستوى العالمي الرفيع الذي حققته الكويت في رياضة الرماية.
جاء ذلك خلال زيارة سفير الكويت لدى ايطاليا الشيخ علي الخالد لمعسكر فريق الرماية الكويتي التدريبي في منشأة أومبريا فيردى) العالمية بمنطقة (تودي) وسط ايطاليا يرافقه وزير الأشغال العامة وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير بدعوة من رئيس الاتحاد الأولمبي الايطالي بمناسبة استضافة مسابقات الجائزة الكبرى الثانية القومية (الخندق الأولمبي) المقامة في روما حاليا.
وذكرت سفارة الكويت في بيان لها أن السيناتور روسي رحب بزيارة الوفد الكويتي الرفيع التي تعكس التعاون الناجح والنموذجي بين البلدين في هذه الرياضة المتميزة.
وأعرب روسي عن اعتزازه بالمكانة العالمية المرموقة التي بلغها الرياضيون الكويتيون في مضمار الرماية اعتمادا على المدرسة الايطالية ومشاطرة زملائهم الايطاليين التدريب منذ سنوات.
وقال ان منصة الرماية تستضيف العديد من أبطال الرماية الأولمبيين الذين يتدربون استعدادا لبطولة (كأس فزاع) المقررة في 19 مايو المقبل حيث يتنافس أكثر من 350 متسابقا يمثلون 42 بلدا بينهم 20 بطل رماية كويتيا يستعدون كذلك لاولمبياد (ريو 2016).
وأشار الى أن ايطاليا تستعد أيضا لاستضافة عدد من الفعاليات الرياضية العالمية من أبرزها بطولة (كأس سمو الأمير الدولية للجائزة الكبرى) في الأسبوع الأول من يونيو المقبل.
من جانبه اكد السفير الشيخ علي الخالد ان العناية الخاصة التي يحظى بها الرياضيون الكويتيون تعكس عمق الصداقة والمودة القديمة بين رياضيي البلدين، وأشاد بجهود الاتحاد الأولمبي للرماية الايطالي والاستعدادات الكبيرة لاستضافة وتنظيم بطولة (كأس سمو الأمير الدولية للجائزة الكبرى) الشهر المقبل بعد النجاح الكبير الذي حققته البطولة الأولى بمشاركة 200 رامي دولي.
ويرأس الوفد الكويتي عضو مجلس ادارة نادي الرماية حسام الرومي ويضم في عضويته كلا من مدير المنتخب محمد الديحاني وأعضاء الفريق اللاعبين خالد المضف وحمد العفاسي وأحمد العفاسي وعبدالرحمن الفيحان وطلال الطرقي.