رحيل فريحة الأحمد عقب مسيرة حافلة بالإنجازات والعطاء الديوان الأميري نعى الفقيدة وثرى الكويت يحتضن جثمانها الطاهر اليوم

0 5

نعى الديوان الأميري المغفور لها الشيخة فريحة الأحمد أرملة المغفور له بإذن الله الشيخ راشد الحمود عن عمر يناهز 74 عاما، وسيوارى جثمانها الثرى الساعة التاسعة من صباح اليوم.
والشيخة فريحة الأحمد التي انتقلت إلى رحمة الله فجر، أمس، رئيسة الجمعية الكويتية للأسرة المثالية ودشنت مسابقة الأم المثالية في الكويت وشغلت منصب سفيرة النوايا الحسنة .
والمغفور لها الشيخة فريحة الأحمد هي ابنة حاكم الكويت العاشر الشيخ أحمد الجابر الصباح ولدت في قصر دسمان في 15 فبراير 1944 وهي متزوجة من ابن عمها الشيخ راشد الحمود ولديها من الأبناء الشيخة ريم والشيخة بيبي والشيخ حمود والشيخ أحمد.
وعرف عن الفقيدة حبها وشغفها بالأعمال الإنسانية والاجتماعية واهتمامها منقطع النظير تجاه قضايا الأسرة كونها نواة المجتمع واهتمامها أيضاً بالأم كونها أساس المجتمع حيث أطلقت مسابقة الأم المثالية عام 2004 كما لاتخفى جهودها الكبيرة تجاه الشباب وسعيها للتوعية المجتمعية من المخاطر التي تحيط بهم.
كما تولت الفقيدة رئاسة نادي الفتاة في عام 2010 وحملت لقب “أم المعاقين” وذلك لجهودها تجاه هذه الفئة على الصعيدين المحلي والعالمي كما حصلت على إحدى جوائز “الساعون إلى الخير” كشخصية نسائية خليجية رائدة في المجال الإنساني والتطوعي وتم تكريمها من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لدعمها الأعمال الخيرية والتطوعية.
وحصلت الفقيدة على الدكتوراه الفخرية من الجامعة الأمريكية في أثينا عام 2008 وذلك لدورها المتميز في المجال الإنساني والتطوعي وتم اختيارها في عام 2005 رئيسة مركز البحوث العربية الكويتية كما تم تكريمها من قبل الأكاديمية العربية للعلوم والتكنلوجيا والنقل البحري في جمهورية مصر وذلك لجهودها التطوعية.
وفي عام 2006 أصبحت المغفور لها الرئيس الفخري لفرقة المسرح الكويتي وفي عام 2007 حصلت على لقب رائدة العمل التطوعي في كوريا الجنوبية كما حصلت على وسام الأرز الوطني في لبنان والتي تمنح للشخصيات الرائدة في العمل الخيري وفي عام 2011 أصبحت الرئيسة الفخرية للاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك.


النواب يعزون الأمير وولي العهد وآل الصباح:
صاحبة مبادرات إنسانية واجتماعية

قدم عدد من النواب التعازي إلى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد وإلى أبناء الأسرة الحاكمة في وفاة المغفور لها الشيخة فريحة الأحمد التي وافتها المنية أمس، ضارعين الى المولى ـ سبحانه وتعالى ـ أن يتغمدها بواسع رحمته وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.
وقال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم
في تغريدة له عبر حسابه الرسمي
على “تويتر” : خالص العزاء وصادق المواساة إلى سمو أمير البلاد وسمو ولي العهد ،ولأسرة آل الصباح بوفاة المغفور لها الشيخة فريحة الأحمد ونسأل المولى ــ جلت قدرته ــ أن يرحم الفقيدة برحمته الواسعة ويتغمدها في جنة الفردوس.
كما تقدم النائب رياض العدساني بخالص العزاء للقيادة السياسية ، وقال: إن المغفور لها كان لديها اهتمام خاص بالقضايا الإنسانية والاجتماعية ودعمت الشؤون الأسرية وأبرز تلك المبادرات مسابقة جائزة الأم المثالية وقد لمست هذا الأمر شخصيا بطيب معاملتها حينما كنت بمجلس ادارة جمعية النزهة التعاونية طوال 6 سنوات، فقد كانت من سكان منطقة النزهة وعلى تنسيق دائم مع الجمعية في جائزة الأم المثالية وكذلك تكريم
الطالبات المتفوقات، سائلا العلي القدير ان يجعل هذه الأعمال بميزان حسناتها ويرحمها بواسع رحمته ويغفر لها ويسكنها فسيح جناته.
في الاطار نفسه قدم النواب عسكر العنزي ومحمد الحويلة وعبد الكريم الكندري و أحمد الفضل تعازيهم إلى القيادة السياسية وإلى أسرة الصباح بوفاة الفقيدة .


البغلي: الفقيدة صاحبة دور إنساني
واهتمام بقضايا الأسرة

تقدم رئيس مجلس ادارة الجمعية الكويتية لرعاية وتأهيل المسنين ابراهيم البغلي وجميع اعضاء اللجنة العليا لجائزة البغلي للابن البار بخالص العزاء وصادق المواساة إلى سمو الأمير وسمو ولي العهد، ولأسرة آل الصباح والشعب الكويتي بوفاة بنت الكويت البارة المغفور لها بإذن الله الشيخة فريحة الأحمد، ونسأل الله جلت قدرته أن يرحم الفقيدة برحمته الواسعة ويتغمدها في جنة الفردوس، وأن يلهم ذويها ومحبيها جميل الصبر والسلوان، إنه سميع مجيب”.
وقال في كلمه له: ادرك جيدا عمق الجرح ومرارة الفراق التي يعانيهما سموالأمير
وسمو ولي العهد وماتعانيه أسرة الصباح بوفاة المرحومة بإذن الله الشيخة
فريحة الأحمد، ولكنها إرادة الله سبحانه،
ولا نملك أمامها إلا أن نقول “إنا لله وإنا إليه راجعون” ، حيث عرفت الشيخة فريحة بدورها الإنساني والاجتماعي تجاه كافة شرائح المجتمع واهتمامها بقضايا الأسرة وخاصة الأمهات
حيث أطلقت مبادرة الأم المثالية منذ عام 2004.
واضاف أتذكر كلمات المغفور لها بإذن الله الشيخة فريحة الأحمد عن جائزة البغلي للابن البار حيث قالت : إن جائزة الابن البار وجائزة الام المثالية هما تكملة لبعضهما البعض
في خدمة قضايا الإنسانية وتشجيع
أفراد المجتمع على التواصل كما ينص
عليه ديننا الحنيف، كما وصفت جائزة
الابن البار بأنها بادرة طيبة لتشجيع الأبناء على بر والديهم، وان الأم المثالية والابن البار مكملين لبعضهما البعض فلولا الام لما كان هناك ابن بار ولولا الابن لما كان هناك ام مثالية.

وداعا “الشيخة فريحة” صاحبة “الأيادي البيضاء”

بقلم- الشيخ فيصل الحمود :

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقت الكويت ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة المغفور لها بإذن الله تعالى الشيخة فريحة الأحمد الجابر الصباح طيب الله ثراها، وقد عرفت الفقيده بدورها الإنساني والاجتماعي تجاه كافة شرائح المجتمع واهتمامها بقضايا الأسرة وخاصة الأمهات حيث أطلقت مبادرة “الأم المثالية” في البلاد منذ سنوات، لاسيما جهودها التوعوية المجتمعية في العديد من المجالات.
رحلت “أم حمود” عن هذه الدنيا بجسدها لكن ذكراها العطرة كبيرة في قلوب أبناء وبنات الشعب الكويتي، وفعلها الخير عظيم في نفوس الجميع وأياديها البيضاء في دعم العمل الاجتماعي والإنساني حاضرة بقوة، فحين نتحدث عن دورها الانساني والاجتماعي يعجز القلم أن يسطر بحروف من نور مآثرها الطيبة ومسيرة حياتها المليئة بالبر والإحسان والأخلاق الحسنة مع الجميع والتواضع الجم.
ولايسعنا إلا أن نتقدم بخالص العزاء وصادق المواساة إلى سمو أمير البلاد، وسمو ولي عهده الأمين، وأسرة آل الصباح الكرام، داعين الباري جلت قدرته أن يتغمدها بواسع رحمته ورضوانه ويسكنها فسيح جناته.
لله ما أعطى، ولله ما أخذ، وكل شيء عنده إلى أجل مسمى، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

المطر: نموذج حي لنساء الكويت النبيلات

تقدم رئيس الجمعية الكويتية للسلامة المرورية عضو المجلس الاعلى للمرور د.بدر المطر بخالص العزاء وصادق المواساة إلى سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، وأسرة آل الصباح، بوفاة المغفور لها بإذن الله تعالى الشيخ فريحة الأحمد الجابر طيب الله ثراها، داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته.
وقال في تصريح صحافي: إن الشيخة فريحة نموذج حي لنساء الكويت النبيلات بعاداتهن الاجتماعية الأصيلة، وقد عرفت بدورها الإنساني والاجتماعي تجاه جميع شرائح المجتمع واهتمامها بقضايا الأسرة والأمهات حين أطلقت مسابقة الأم المثالية في عام 2004 .
وأشار المطر إلى دورها وجهودها الإنسانية وحرصها على بناء مجتمع كويتي راسخ في قيمه ومبادئه من خلال التركيز على دور المرأة الكويتية في كل مجالات الحياة، لاسيما مساهماتها العربية والدولية بأن تكون جميع مشاريعها امتداد للانسانية جمعاء وانعكاس لشخصيتها التي اتصفت بالرحمة.

الراحلة الشيخة فريحة الاحمد راعية الأسرة المثالية

حدد الديوان الأميري عزاء الرجال: ديوان أسرة آل الصباح الكرام – قصر بيان – هاتف: 25398888.
أما عزاء النساء فهو “3 أيام”: قصر دسمان – هاتف – 22432001

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.