رسالة الى القيادة الزبدة

0 118

سالم الواوان

كلامك يا طويل العمر: في كل الخطابات الرسمية، وحتى بين أهل الكويت نبراس حياتنا ومشعل تقدمنا، لن ننسى تأكيده الدائم على أن الكويت للجميع.
ولكن هناك، للأسف من لا يريد ان تكون الكويت للجميع، بدء من بعض النواب الذين بدلا من ان يمثلوا جميع المواطنين. اصبح ولاؤهم اما للقبلية أو الطائفية أوالحزب الديني، ،السياسي، او للعائلات.
وهذا في حد ذاته قاتل الأمة ونهضة البلاد …
يا طويل العمر، هناك قوانين في بلادنا من افضل القوانين التي تحمي وتحافظ على حقوق الوطن والمواطنين وتحقق العدالة الاجتماعية وتنصف الظالم من المظلوم وتعزز هوية الدولة لكن شوهت هذه القوانين بسبب المصالح القبلية ولعبة الديمغرافيات وسيطرة المتنفذ حتى وصل الأمر الى النهب والتراخي وغياب الاجهزة الحكومية التي ساهمت بالفساد وضياع هيبة القانون واصبحنا نعاني من الامراض المستعصية ومنها تزوير الهوية الوطنية وغياب روح الولاء للوطن .
هناك من يعبث بمستقبل الكويت من خلال تحويل التعليم إلى مفرخة لتخريج انصاف المتعلمين حملة الشهادات الورقية، وهناك تجار ينظرون اليها باعتبارها بقرة حلوباً تدر عليهم من المال الوفير بذلك استحلوا لأنفهسم سلب خيراتها واحتكار مناقصاتها ومشاريعها والنتيجة ما رأيناه في الاسابيع الماضية في الشوارع والبنية التحتية من خلال الفيضانات التي خلفتها الامطار.
يا طويل العمر: اصبح المواطن يشعر بالاحباط في حجم واشكال جريمة المال العام ولم يعد هناك ثقة لا في الحكومات ولا في مجلس الأمة .
يا طويل العمر: نعم لدينا كوادر وطنية لا تتأخر في بناء تنمية وطنها، وشباب تفدي أرواحهم من اجل حماية الكويت ولدينا ثروة مالية لو استغلت في الطريق الصحيح وبعيدة عن اي ايدي لصوص المشاريع ومافيات المؤامرات لتعود مثل البرق درة الخليج بلا منافس.
يا طويل العمر: نحتاج الى حكومة قوية وممثلين في البرلمان يكشفون بواطن الخلل ويشرعون قوانين تصب في مصلحة الوطن والمواطنين.
يا طويل العمر لم يعد لنا سوى الله ثم سموكم السامي، فأنتم عون الكويت وحصنها المنيع.

صحافي كويتي

You might also like