روان العلي: أعتقد بوجود الأشباح لكني لا أخشاها والإعلام مقصر في التوعية تلجأ لمفسري الأحلام لتأويل رؤاها... وتطمح لبلوغ القمة

0

أدرك خبراء التكنولوجيا الهوس بمعرفة المجهول وتنبؤات الفلكيين والأبراج، ودلالات الأحلام ورموزها، فأطلقوا تطبيقات تخص كل منها على الهواتف، لتكمل ما بدأه الإعلام والفن بإنتاج برامج وأعمال درامية تغازل هواة عالم “الماورائيات”.
لكن كيف يرى أهل الفن والإعلام أنفسهم ما يقدم في هذا الإطار، وهل نجحوا في توعية المتلقي من خطورة الانسياق خلف هكذا أمور أم أن هناك تقصيرا؟… ثم ما علاقتهم الشخصية بهذه الأمور وهل يؤمنون بها ويبحثون عنها.. وكيف يرون أساطير وقصص الماضي التي كان يخيف بها الأهل الأطفال لحضهم على الطاعة والاستجابة للأوامر.. وماذا عن أحلامهم وما تحقق منها وما لم يتحقق؟

كتب – مطلق الزعبي:

مرة زرت مكانا مسكونا بالجن وكنت أصور فيديو وبعد التصوير وجدت ان الفيديو اختفى من هاتفي مع أنني صورت فيديو كاملا.. هذا الموقف واجهته الفنانة روان العلي، التي تعتقد بوجود الأشباح ولكنها لا تخاف منها.
روان لا تويد تخويف الأطفال بالعفاريت، وترى أن الإعلام مقصر في توعية الناس في موضوعات خطيرة وواقعية مثل الجن والأشباح، وتؤكد على أهمية أن تناقش الدراما هذه الأمور، حيث تسهم رسالتها في توعية الناس ايضا “السياسة” التقت الفنانة روان العلي في هذا الحوار.
هل تعتقدين بوجود الأشباح وتخشينها؟
نعم أعتقد بوجود الأشباح، ولا أخاف منها.
هل تتذكرين كيف كان الأهل يخوفوننا من الفعاريت؟
نعم اتذكر في الصغر كان الأخل يخوفونا بالعفاريت، من أجل أن ننام أو لا نلعب وقت الظهيرة.
أذكري لنا موقف طريف أو قصة تتعلق بالجن والأشباح؟
مرة زرت مكانا مسكونا بالجن، وكنت أصور فيديو، وبعد التصوير وجدت أن الفيديو اختفى من هاتفي مع أنني صورت فيديو كاملا.
في عالم يسمونه “الماورائيات” هل تهتمين به وماذا تعرفين عنه؟
اهتم قليلا لذلك لا أعرف عنه أشياء كثيرة.
هل تؤيدين تخويف الأطفال بـ “حمارة القايلة” وما شابه؟
أكيد لا، لأنهم أبرياء وعن نفسي مستحيل أخوف الأطفال بهذه الأشياء.
هل ترين أن الإعلام مقصر في توعية الناس تجاه مثل هذه الأمور؟
بصراحة نعم، الإعلام مقصر رغم أهمية الأمر.
دراميا هل أنت مع أو ضد تقديم أعمال من هذا النوع؟
نعم أنا مع أن تناقش الدراما هذه الأمور، فرسالتها تسهم في توعية الناس.
تهتم السينما العالمية بأفلام الرعب والخيال العلمي فما رأيك فيها؟
شيء جميل ومميز وعن نفسي أحب المشاركة في أفلام الرعب.
هناك برامج تتناول الظواهر الغريبة وأخرى تناقش الماورائيات والبعض الآخر يفسر الأحلام.. أيها تتابعين ولماذا؟
أكيد البرامج التي تتناول ظواهر الجن، حتى يكون لدي معلومات وثقافة اكثر عن هذا المووضوع.
هل تؤمنين بالأحلام والرؤى التي تتحقق؟
نعم هناك أشياء كثيرة حلمت بها وتحققت.
هل تلجأين لمفسري الأحلام؟
نعم كثيرا ما ألجأ لمفسري الأحلام واستسهل اللجوء للكتب.
شنو حلم طفولتك، هل تحقق وكيف؟
حلمت بأن أصبح ممثلة وقد تحقق حلمي.
حاليا ما الحلم الذي تعيشينه وتتمنين تحقيقه على أرض الواقع؟
أن أصل للقمة في مجالي و”ان يرزقني الله على قد نيتي”.
متى تقولين عن أحلامك “عشم ابليس في الجنة”؟
إذا احد يبي مني شيء وأنا مو قتنعة أقول هالمثل.
لو عرفت أن شخصا يدعي التعامل مع الجن.. ما موقفك؟
عادي، لكن انصحه فهذا الشيء مع مرور الوقت يضره ويؤثر على حياته.
إذا كان أحد اصدقائك يعاني من الوسواس أو الشك بشنو تنصحينه؟
أنا أكثر إنسانة أشك وفيني طبع شوي خفيف من وسواس الجن واحسهم يمي أو بيسوون شي وانا نائمة أو أي شيء وهناك ايضا اصدقاء لي يعانون من الوسواس والجن، وانصحهم ان يقرأوا المعوذات.
التبصير وقراءة الطالة لها برامج وتطبيقات على الهواتف هل جربتيها؟
جربت مرة لكن استخدمتها قليلاً.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

2 × 3 =