“روتانا” ترفع شعار “للكبار فقط” في حفلات “فبراير الكويت” تنظم ست سهرات يحييها نجوم الأغنية الخليجية والعربية

كتب – محمد جمعة:
أعلنت شركة “روتانا” بشكل رسمي عن حفلات مهرجان “فبراير الكويت” الذي يقام هذا العام بمركز جابر الأحمد الثقافي “دار الأوبرا، حيث إن تنظم “روتانا” ست حفلات بواقع حفلين أسبوعياً يومي الخميس والجمعة، ورفعت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان هذا العام شعار “للكبار فقط” على مستوى الاسماء المشاركة، حيث خلت القائمة من النجوم الشباب على غير العادة، وسيكون الحفل الأول يوم الخميس 26 يناير ويضم سفير الأغنية الخليجية الفنان عبدالله الرويشد والفنان السعودي أصيل أبو بكر سالم، بينما يتقاسم حفل الجمعة 27 يناير قيثارة الخليج نوال الكويتية والنجم السعودي رابح صقر.
أما يوم الخميس الثاني من فبراير فيطل بلبل الخليج الفنان نبيل شعيل وتشاركه الحفل الفنانة شيرين عبدالوهاب، التي تنضم مجدداً إلى قائمة نجوم حفلات “روتانا” بعد قطيعة بينها وبين الشركة، بسبب خلافات إنتاجية.
في حين يتصدى فنان العرب محمد عبده لحفل يوم الجمعة الثالث من فبراير وتشاركه النجمة السورية أصالة نصري، أما يوم الخميس 16 فبراير فيحييه الفنان ماجد المهندس إلى جانب النجمة المصرية أنغام، ليختتم السندباد راشد الماجد مهرجان “فبراير الكويت” لهذا العام، ويبدو أن إدارة روتانا ارتأت اتاحة الفرصة أمام النجم السعودي ليقف منفرداً على مسرح مركز جابر الثقافي في الختام، خصوصاً أنه الحفل الجماهيري الأول له بعد فترة غياب طويلة عن مواجهة الجمهور الكويتي المتعطش لحضور حفلاته.
ويبقى السؤال الذي لا نجد له إجابة عند القائمين على أي مهرجان غنائي تحتضنه الديرة. هل يتم مراعاة مؤتمرات صحافية لنجوم الأمسيات الغنائية قبيل الحفلات أسوة بما يحدث في دول مجاورة، لاسيما أن المهرجان يتزامن مع الاحتفاء بإطلاق مركز جابر الأحمد الثقافي وهو صرح كبير تتجه إليه أنظار العالم العربي؟ أم تستمر العشوائية في التعامل مع وسائل الإعلام المحلية؟

Leave A Reply

Your email address will not be published.