روسيا تواصل عروضها الباهتة استعداداً لكأس العالم

0 6

واصل المنتخب الروسي لكرة القدم، نتائجه المخيبة في مبارياته الودية، استعدادا لنهائيات كأس العالم، حيث خسر 0/1 أمام مضيفه، منتخب النمسا،اول من امس. ويدين المنتخب النمساوي، الذي أخفق في التأهل للمونديال الروسي، بالفضل في تحقيق هذا الفوز، إلى لاعبه أليساندرو شوبف، الذي أحرز هدف اللقاء الوحيد، في الدقيقة 28. وعجز منتخب روسيا عن إدراك التعادل، خلال الوقت المتبقي من المباراة، ليتكبد خسارته الثالثة على التوالي، منذ الإعلان عن قرعة مرحلة المجموعات للمونديال، في ديسمبر الماضي. وسبق للمنتخب الروسي أن خسر 0/3، أمام ضيفه البرازيلي، في 23 آمارس الماضي، قبل أن يسقط مجددا 1/3 أمام فرنسا، بعدها بأربعة أيام. ويلعب منتخب روسيا في المجموعة الأولى للمونديال، برفقة السعودية ومصر وأوروغواي، ويعلق آمالا كبيرة على حارس المرمى إيغور أكينفييف لتخطي الدور الاول، على رغم الإصابات التي تعرض لها أثناء الاستعدادات للبطولة التي تستضيفها بلاده. وخاض أكينفييف (32 عاما) 104 مباريات مع المنتخب، وحول ناديه سسكا موسكو الى منافس دائم على لقب الدوري الروسي.ولا يزال أكينفييف يقر بالخطأ الذي ارتكبه في المباراة الاولى لروسيا ضد كوريا الجنوبية في مونديال البرازيل 2014، ما كلفها الاقصاء من الدور الأول. الا ان انقاذه العديد من الكرات في المباراتين الوديتين ضد البرازيل وفرنسا في مارس الماضي عد بمثابة نقطة مضيئة في عروض باهتة قدمها المنتخب الروسي المصنف 66 عالميا بحسب الاتحاد الدولي (فيفا). وشدد حارس المرمى السابق للمنتخب الألماني لكرة القدم أوليفر كان، على انه “قبل أعوام، قلت انه (أكينفييف) قد يصبح الرقم واحد عالميا”. وتابع “نعم، ارتكب دائما أخطاء قليلة، لكنني اعتقد بأنه لا يزال لديه الوقت لكتابة اسمه في التاريخ”. سيحمل أكينفييف شارة قائد المنتخب الروسي في المباراة الافتتاحية للبطولة ضد السعودية في 14 يونيو، وستكون دقته حاسمة في غياب أفضل ثلاثة مدافعين بسبب الاصابة، اذا ما اراد المنتخب الروسي الوصول الى الأدوار الاقصائية للمرة الاولى منذ العهد السوفياتي. ويبدو ان الحارس صاحب الابتسامة والسلوك الهادىء هو الأمل بالنسبة الى اصحاب الارض في كأس العالم.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.