ريفي لـ”السياسة”: ممارسات إيران و”حزب الله” دمرت العالم العربي

بيروت – “السياسة”:
أكد الوزير السابق اللواء أشرف ريفي لـ”السياسة”، أن اشتداد الحملة السعودية على إيران و”حزب الله”، تأتي في إطار الرد على ممارسات إيران وجماعاتها الإرهابية التي دمرت العالم العربي وأغرقته بالدماء والفوضى، مشدداً على أن بيان الرياض كان واضحاً في ضرورة مواجهة المخططات الإرهابية التي تريد استهداف العالم العربي وزعزعة استقراره، كما هي الحال في سورية والعراق واليمن ولبنان.
وقال ريفي إن مواقف الوزير السعودي ثامر السبهان تعكس بوضوح الموقف السعودي من إيران و”حزب الله”، مشيراً إلى أن اللبنانيين الذين يقدرون للمملكة والدول الخليجية مواقفها المشرفة تجاه لبنان، لا يمكن أن يوافقوا على سياسات إيران و”حزب الله” التي ضربت استقرار الدول العربية واستباحت أمنها.
واضاف إن السعودية لن تترك لبنان فريسة للأطماع الإيرانية التوسعية، داعية القوى السيادية إلى استعادة المبادرة والتماسك بهدف التصدي لمشروعات إيران و”حزب الله” التي تريد الإمساك بالقرار اللبناني على حساب مصلحة لبنان واللبنانيين.
وكان الوزير السبهان، أكد أن “الإرهاب والتطرف في العالم منبعه إيران وابنها البكر حزب الشيطان، وكما تعامل العالم مع داعش، لا بد التعامل مع منابعه، فشعوبنا بحاجة للسلام والأمن”.