زعيم “القاعدة” يدعو إلى هجمات جديدة في الولايات المتحدة لتدميرها إقتصادياً وعسكرياً

0

دعا زعيم “القاعدة” أيمن الظواهري، أتباعه إلى شن هجمات جديدة في الولايات المتحدة، وذلك في الذكرى السنوية الـ17 لهجمات 11 سبتمبر في نيويورك. وحض الظواهري في خطاب مسجل لمدة 23 دقيقة، نشرته وسائل إعلامية التابعة للتنظيم أول من أمس، المسلمين على شن حرب ضد الولايات المتحدة و”تدميرها اقتصادياً وعسكرياً حتى تخرج من البلاد التي تحتلها مهزومة”.
ووصف الولايات المتحدة بأنها “العدو الأول للمسلمين وتقف وراء كل اضطهاد لهم”، مضيفاً إن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل “برهان على التحيز الأميركي لليهود والمسيحيين”. وشدد على أن المعركة ضد الولايات المتحدة باتت حتمية، مشيراً إلى أن أمام المسلمين خيارين لا ثالث لهما، إما “شرف المواجهة بضراوة” وإما “الذل وقبول العار”.
وأوضح أن واشنطن تدعم بشكل أو بآخر أي جهة تحارب المسلمين، بما فيها إيران والهند وروسيا وغيرها.
ودعا أنصاره إلى “توعية” الرأي العام بأساليب حرب الولايات المتحدة للمسلمين، ومحاربة أدوات الأخيرة في المنطقة، من دون أن يخفي أن الولايات المتحدة لها أذرع بمن فيهم بعض “من يمول المجاهدين”.
وقال “لا يجب أن نخوض المعركة وفق قوانين العدو، فلا يجب أن نخوض المعركة عبر الالتزام بدساتير وقوانين العدو العلمانية، فإن هذه هي الهزيمة، التي لا تجلب إلا خسارة الدين والدنيا، وهذه التجارب، خصوصاً تجارب فشل ثورات الربيعِ العربي خير شاهد على ذلك”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

2 + 14 =