زعيم مافيا مؤيد لأردوغان يهدد بـ “انتقام سيشهده العالم”

0 75

اسطنبول – وكالات: أطلق زعيم مافيا مؤيد للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تهديدات صريحة لصحافي معارض ولحركة فتح الله غولن الدينية، متعهدا بالانتقام منهم بطريقة “ستروى للأطفال في المستقبل”، حسبما أورد موقع مركز ستوكهولم للحرية. وخلال مقابلة تلفزيونية بالشارع في مدينة كوجايلي، تحدث سيدات بيكر إلى قناة “تي في 264″، متوعدا الصحافي المعارض أدم يافوز أرسلان الذي يعيش في واشنطن، بالانتقام منه “بمجرد أن تنتهي الدولة من تطهير البلاد من المتعاطفين المزعومين مع جماعة غولن”. وقال بيكر: “أقسم بالله أنني لن أسامحهم أبدا (أنصار غولن). سنقوم بأخذ الثأر منهم وملاحقتهم إلى الأبد”، مشيرا إلى أن أتباع غولن كتبوا تغريدات تطاله، متوعدا إياهم بالقول: “هذه التغريدات لا تزعجني، فهي تزيد فقط من الخطط التي أحضرها لهم، وشدة ما ينتظرهم مني”.
ويشتهر بيكر الذي يملك علاقات وطيدة مع أردوغان، بتهديداته المتكررة لشرائح المجتمع التي تنتقد الحكومة التركية، ودعمه الشديد للرئيس التركي.
وضحك بيكر أمام الكاميرا، قائلا إن “العالم كله سيشهد الانتقام من حركة غولن حتى إنه سيروى في حكايات للأطفال بالمستقبل”.

You might also like