ستراتيجية “الفنادق الكويتية” حافظت على حصتها السوقية

0 4

كتب – عبدالله عثمان:

قال رئيس مجلس الإدارة في شركة الفنادق الكويتية (الفنادق)، أحمد يوسف الكندري، إن قطاع الفنادق المتمثل في شركتي سفير الدولية لإدارة الفنادق، وسفير الدولية لإدارة الفنادق والمنتجعات، حققوا صافي خسارة بلغ 45 ألف دينار خلال 2017، مقارنة مع ربح قدره 251 ألف دينار في 2016، بسبب الانخفاض التشغيلي لقطاع الفنادق في الكويت والمصروفات المتعلقة بتطوير العلامة التجارية.
ولفت الكندري خلال أعمال الجمعية العمومية العادية للشركة أمس إلى أن قطاع الأغذية والمشروبات حقق صافي ربح قدره 31 ألف دينار في 2017، وأن شركة صفاة للتجهيزات الغذائية حققت صافي ربح قدره 423 ألف دينار، و”الكويتية للتجهيزات الغذائية”، حققت أرباحا قدرها 46 ألف دينار، وأن شركة رامو التجارية، الحاملة لعلامة “كيك آن بيك” حققت صافي خسارة خلال 2017 بلغت 438 ألف دينار. بدوره، أشار نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي، فوزي خليفة المسلم إلى أن الشركة استطاعت هذا العام المحافظة على نتائج إيجابية تشغيلية على الرغم من انخفاض الإيرادات بنسبة 10 في المئة والمتغيرات والتحولات الرئيسية التي يشهدها قطاع الضيافة والأغذية والمشروبات.
وفي شأن قطاع الفنادق، أوضح المسلم أنه نتيجة للأحدث الراهنة في المنطقة والتي أدت إلى انخفاض ملحوظ في عدد الزائرين للكويت، وكذلك زيادة القدرة الاستيعابية من حيث عدد الغرف، إلا أن الشركة استطاعت الحفاظ على إيراداتها حيث حققت إيرادات القطاع 780 ألف دينار، مقارنة مع 845 ألف دينار في 2016، أي بانخفاض طفيف نسبته 8 في المئة.
ولفت إلى أن قطاع الفنادق حقق خسارة قدرها 46 ألف دينار مقارنة مع 2016، مبيناً أن أسباب ذلك قيام الشركة بمباشرة أعمال تطوير العلامة التجارية لمنتجين يتم الإعداد لهم، وسيتم الإعلان عنهم قريباً، وهي تعكس استراتيجية الشركة للمرحلة المقبلة بالتركيز على الفنادق ذات تصنيف 3 و4 نجوم ما سيمكنها من تعزيز مكانتها وزيادة حصتها السوقية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.