سحر الشموع.. يدمر الرجل ويجعل المرأة عبدة للشهوات أهم دوافعه الجنس والمال والزواج والانتقام

أخطر أنواع السحر وأسرعها ويجلب الرجل في ساعات قليلة حتى لو في آخر الدنيا

95 في المئة منه لجلب الرجل جنسيا والمشاهير أصحاب النزوات الأكثر عرضة له

القاهرة – محمود خليل:

“سحر الشموع”, أحد أخطر أنواع الأسحار السفلية التي يقوم بها السحرة تنفيذا لطلبات بعض النساء, وهو ينتمي لأسحار التهييج والجلب والمحبة والتسليط, التي تسبب الكثير من الأمراض للمسحور, التي تصل الى حد النزيف والموت, بخلاف سلبها لعقل المسحور وتحويله الى عبد ذليل لمن قامت بسحره.
حول هذا السحر وكيفية عمله, ومن يقوم به, ومدى تأثيره على الطالبة والمطلوب, التقت “السياسة” عطا السيد أحمد, المعالج الروحاني, الذي يكشف عن أسرار عدة لهذا السحر الخطير.
* ما سحر الشموع?
* هو أسرع الأسحار في التنفيذ ولا يستغرق سوى بضع ساعات وبحد أقصى ثلاثة أيام ليتم المطلوب, حسب قوة الساحر وأسلوبه, ويقوم على تلك الأسحار السفلية أشد الشياطين بأسا وأخطرهم تأثيرا على الانسان.
* من يقوم بتلك الأسحار?
* نوعان من السحرة, ممن يطلق عليهم اسم “أرضي بحت” لأن من يستخدمه من الجن الأرضي هو من يوجهه, أو يكون ملبوسا سفليا من الشيطان الذي يقوم بكل الأفعال والأسحار. ويجب أن يكون الساحر السفلي نجسا, مستخدما بخورا غير طيب, علاوة على المر والصبر والحلتيت وقشر الثوم وقشر البصل, ويعتمد على الطلاسم.
* هل يتم عمل هذا السحر في مصر?
* لا يوجد بلد فيها سحرة الا ويقومون بهذا السحر, وطالما وجدت نساء يبحثن عن الجنس والمال والثروة, ولديهن استعداد لما يطلبه السحرة.
* من يكلف به من خدام الأسحار?
* سحر الشموع لابد له من مكلف أو مسلط, لأنه احد أنواع سحر التسليط أو سحر الارسال ويختص به الجن الطيار الذي ما أن يكلف من قبل الساحر حتى يقوم بتنفيذ المطلوب منه على الفور, لذلك حينما تتم القراءة عليه أثناء العلاج قد لا يحضر لأنه يهرب, واذا حضر فانه لا يقول الحقيقة وأحيانا يخدع المعالج ويخرج من الجسد ثم يعود من جديد بعد انتهاء الجلسة.
* كيف يتم عمل هذا السحر?
* الأسحار السفلية كلها, بما فيها سحر الشموع, تتم من خلال أشد الشياطين كفرا وايذاء للانسان. وهذا السحر تحديدا لابد أن يتم عبر لقاء جنسي بين الساحر وطالبة السحر حتى يتم المطلوب, وبعدها يتم غمس فتيل شمعة أو أثر من المطلوب بنتاج اللقاء بين الساحر والطالبة ثم صب الشمع الأسكندراني عليه, وتقوم الطالبة باشعال الشمعة في بيت الخلاء, لأنه مسكن ومحل الشيطان, بعد منتصف الليل وقبل الفجر.
* ما تأثير هذا السحر على المطلوب?
* سحر الشموع يخصص 95 في المئة منه لجلب الرجل جنسيا, وتأثيره عليه شديد حيث يتم الغاء عقله تماما ويصبح أسير الطالبة, ينفذ رغباتها دون تردد, وتتسلط عليه الغريزة الجنسية ويرى المطلوبة دائما في مخيلته, وتشتغل الرغبة لديه لمجامعتها باستمرار, ولا يطيق البعد عنها, واذا كان في قارة أخرى سيترك كل أشغاله ويأتي سريعا ليرى الطالبة.

رغبات الزوجة

* كيف يعرف الشخص انه مسحور?
* يتم التعرف عليه من خلال تحول تصرفات الشخص نفسه, كأن يكون عاقلا, محترما, معروفا بين الناس بشخصيته القوية, ثم سرعان ما نجده بلا عقل, لا يفكر, وينساق لرغبات الطالبة أو لزوجته, وطائع لها حتى لو ضربته بالحذاء, فانه ينحني ليلتقطه ويعطيه لها لتضربه ثانية, فهذا السحر يجعله لا يطيق البعد عنها, ويحبها بجنون, ويراها فائقة الجمال حتى وان كانت قبيحة.
* حتى وان كان متزوجا ويحب زوجته?
* اذا كان يحب زوجته يكرهها ويكره أولاده منها, ويحب من قامت بالسحر وان كان يكرهها من قبل, لدرجة أنه يسلمها كل أمواله, ولن يستريح المسحور أو المطلوب الا اذا عاشر تلك المرأة, ولا يستمتع بالجنس الا معها.
* كيف تقوم به الطالبة وهي تعلم أن الساحر سوف يجامعها?
* تفعل ذلك لتحقيق رغبتها في الزواج ممن تريده, أو تريد الاستيلاء على ثروته وممتلكاته, وربما للانتقام منه لأنه أهانها, لذلك تكون مندفعة عمياء لا ترى سوى تحقيق مرادها فقط, فلا تلقي بالا لكل المحرمات وتوافق على مجامعة الساحر لها, بل أحيانا يكون مجرد وسيط, ومن يجامعها هو الشيطان, خصوصاً اذا كان الساحر عجوزا.
* كيف يتم التعرف على أن السحر بدأ مفعوله في السريان?
* تستلقي المرأة بعد جماع الساحر لها والحصول على مائهما, حيث يقرأ التعاويذ الى أن يأتي الشيطان الموكل بالسحر, وتكون علامة حضوره رجفة تجتاح جسد الطالبة, فيقوم الساحر بتوكيله على الشخص المطلوب, الذي يأتي خلال ساعات أو ثلاثة أيام على الأكثر حسب قوة السحر والساحر.
* هل لهذا السحر تأثير على المرأة نفسها التي قامت بالسحر?
* الأخطر في هذا السحر أن خدامه يتحولون الى عشاق تتلبس جسد المرأة.
* كيف تعرف المرأة أن من يجامعها شيطان أو جان?
* تشعر بخدوش وخرابيش على جسمها وألم في الظهر, وانتفاخ في البطن.
* ما تأثيره على المطلوب أو المسحور?
* بخلاف ما ذكرناه سابقا, يمكن اصابة المسحور بأمراض عدة, منها, تليف الكبد والطحال ودوالي المريء والقولون العصبي, علاوة على ألم أسفل الظهر وتعب في القدمين أو قدم واحدة, وتنميل في اليدين, وأيضا زغللة في العين, وقد يصل الأمر الى حد العمى, وهمدان في الجسد كله فلا يستطيع القيام بأعماله الاعتيادية, أي يصبح الشخص شبه ميت, ويبكي بحرقة ان ابتعدت عنه من سحرته, وقد يموت الشخص دون أن يعرف الطب السبب.
* هل يصل تأثير هذا السحر الى هذا الحد?
* بل أكثر من ذلك, فسحر الشموع يقع تحت بند سحر التسليط, أي أنه سيظل ملازما للشخص حتى يقضي عليه تماما, سواء بالموت أو المرض أو الجنون.

علاج السحر

* هل عالجت حالات مصابة بهذا السحر?
* حالات كثيرة, ومنها حالة رجل كان محترما وعطوفا على أهله, تزوج من سيدة منتقبة خطبتها له أمه, وكانت تحسبها على خلق, فاذا به يتحول الى عبد ذليل لها, حتى أنها كانت تشتم أمه وأخته, بل تضربهما بالحذاء, وهو لا ينهرها أو حتى يعاتبها, وانقطع عن صلة الرحم مع أمه وإخوته, حاولت أسرته التأثير عليه للذهاب الى معالج لكنه كان يرفض تماما, فطلبت منهم الاتيان به الى منزل صديق, وعندما حضر كان لا يسمع شيئا مما أقوله, خصوصاً القرآن, وكل ما كان يسمعه “وش” في اذنيه, فواصلت القراءة عليه, حتى تمكنت من طرد من كان مسلطا عليه, وشفي خلال ثلاثة أيام من العلاج, وبعدها طلق زوجته التي انجب منها توأما, فاذا بها تقول له, ومن أدراك أن هؤلاء أولادك? ثم تركت المنزل بدونهما.
* هل كان سحر شموع?
* كان سحر تسليط سفلي بالتهييج والطاعة وسلب الارادة.
* هل صادفتك حالات غريبة لمسحورين?
* الربط من الأسحار السفلية المعروفة, لكن توجد حالة غريبة شاهدتها, فعند جماع عريس لعروسه لم يستطع الانفصال عنها, وهو أحد أبشع تلك الأسحار, وهذا الربط يحتاج الى عملية جراحية وقد يموت أحد الزوجين أثناء الجراحة.
* ما حال المطلوب أو المسحور اذا ماتت زوجته أو من عملت له السحر?
* سوف يعاني كثيرا, لأنه لن يطيق فراقها, لكن لأن السحر له خدامه ففي الغالب يتحول الخدام الى عشاق تحب الجسد نفسه, حتى قبل أن تموت من قامت بالسحر, اذ يسكن في الظهر وأحيانا تسبب له صداعاً وتعباً في الظهر, ولا يستريح الا اذا مارس الجنس, حيث تتمثل الجنية للمسحور بصورة السيدة صاحبة السحر مناما أو يقظة وتمارس معه الجنس, وبعد الوفاة تظل هكذا, ويرفض الزواج من غيرها.
* هل صادفت حالات كهذه?
* نعم, كانت حالة لسيدة عملت سحراً لزوجها, والخادم تحول الى عاشق, وكان يظهر لها متمثلا في صورة زوجها, فبمجرد غلق الزوج باب الشقة ذاهبا الى عمله تجده خلفها في صورة زوجها, وتمارس معه الجنس.
* الى أي مدى يمكن عمل هذا السحر للمشاهير?
* ولم لا, أنهم أشخاص كباقي الرجال, الشهرة لا تمنعهم من الوقوع في السحر, خصوصاً من لديه نزوات, والمعروف أن بعض الممثلين لديهم سحرتهم الذين يتابعونهم, ويفكون أسحارهم, او يعملون اسحاراً لهم غالبا تكون لحب الناس لهم, ونجاح أعمالهم, وأن يظل مطلوبا. أما السياسيون ورجال الأعمال فهم مثل الممثلين لدى بعضهم “مستشارين” سحرة.
جلب المرأة

* هل يمكن للرجل أن يقوم بعمل هذا السحر لجلب امرأة?
* لا, فهذا السحر مخصص للنساء لجلب الرجل, أما بالنسبة للرجل فهناك جلب النظرة, وجلب العزائم, وأيضا الجلب عن طريق الدعوات السفلية, وترديد كلمات أو أسماء معينة يكررها سبع مرات أو 21 مرة من دون بخور سواء في الشارع أو محل العمل أو السوق, وهو ينظر الى السيدة المطلوبة, أو يقرأ تلك التعاويذ والعزائم وهو عار فيحضر الجان أمامه ويطلب منه ما يريد, وقتها تشعر المرأة بنار داخلها لا تطفأ الا اذا عاشرته, واذا لم تكن تعرفه تحاول التقرب منه, والتعرف عليه, بل تطلب منه ممارسة الجنس معها.
* كيف يتجنب الشخص هذه الأسحار?
* أن يكون طاهرا وصادقا وصاحب نية سليمة, ومداوما على قراءة القرآن وعلى وضوء أغلب الوقت, ولا ينظر الى المحرمات كما لابد أن يكون حريصا على أداء الصلاة, ويستمع الى القرآن الكريم وقراءة أذكار الصباح والمساء, والمواظبة على الدعاء, بجانب التطيب بالمسك الخام دون أي اضافات, ومسح المخدات به.
* كيف يتم فك هذه الأسحار?
* القوة الروحية لكلام الله تعالى: “وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين”, بجانب آيات معينة للشفاء, والرقية, وآيات للعذاب, وللحرق, ويتم هذا على العسل وحبة البركة, أو بعض الأعشاب مثل الحلتيت والتين البرشومي, وأحيانا تتم كتابة الآيات واشعالها أسفل جسد الشخص وهو يرتدي جلبابا فضفاضا لسد فتحتي الفرج والشرج.
* ماذا تقول للمرأة التي تقوم بهذه الأسحار?
* أقول لها هل رأيت من قامت بتلك الأفعال عندما ماتت, وكيف تفحم وجهها وجسدها وأصبح مسودا بسبب تلك الأفعال بخلاف عذاب القبر والآخرة?. أنك بهذا السحر تدمرين أهل البيت كله, وتطردين العمار, أما الساحر الذي ذهبت اليه ستظلين عبدة له, سوف تذهبين اليه وقتما يريد لأن الساحر غالبا يكون شهوانيا ومن يتلبسه من الشياطين من النوع الشهواني وبالتالي سيستحلون جسدك وقتما يريدون, ولن تستطيعين رفض طلبهم أبدا.
* نصيحة عامة لمن يذهب الى السحرة?
* بخلاف أن التعامل مع السحرة من الكفر نهانا عنه الله تعالى, وحذرنا منه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم, فان الساحر يظل يستنزف المال والصحة ممن يتعامل معه عن طريق ما يسمى بالتلبيس, فالمرأة التي ذهبت اليه لعمل سحر يقوم بتلبيسها جنا يجعلها دائما في طاعته, وتذهب اليه بمجرد طلبها, أما الرجل فيظل أسيره كلما طلب منه مالا أعطاه اياه, وذلك عن طريق سحر التلبيس أيضا. الأهم ان من يذهب الى السحرة يظن أن بمقدورهم فعل المستحيل لكنهم لا يفكرون في أن الساحر يموت فقيرا رغم ما يحصل عليه من أموال, وتحدث له حوادث كارثية كأن يشتعل منزله أو يقتل أولاده أو يصاب بالجنون, بل أحيانا تقتله الشياطين لأنه أراد ترك السحر, أو لم يقدم لهم ما يريدون. هذه الطريق “وعرة” جدا ومن يسلكها تكون نهايته مأساوية في الدنيا والآخرة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.