سرداب السفارة.. من معتقل إلى قاعة مناسبات

0

حول السفير الهاشمي سرداب السفارة العراقية لدى الكويت الذي كان عبارة عن معتقل اثناء فترة الاحتلال، الى قاعة لاقامة المناسبات واستقبال ابناء الجالية في سفارتهم التي كانت تشكل رعبا للعراقيين وحاجزا نفسيا لمن يريد زيارتها في تلك الفترة.
وقال لقد كسرنا هذا المفهوم ونجحنا في اقامة مناسبات في هذا السرداب ومنها حفل افطار للجالية للسنة الثانية على التوالي منذ حضوري الى الكويت، ونتمنى ان تتكرر هذه اللقاءات في ظل هذه الاجواء الاخوية والحميمة مشيرا الى انه لاول مرة هذا العام يتم تكريم بعض الشخصيات العراقية الفعالة في حفل الافطار.
ولفت الى ان الجالية العراقية في
الكويت قديمة، ولكن هناك
حساسية من اظهار نشاطها بسبب الغزو الصدامي للكويت وبالتالي لا يوجد مجلس جالية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

3 × أربعة =