سعوديون أشهروا سلاح “العزل” في وجه إدارات الشركات ظاهرة صحية لصالح صغار المساهمين

0

ظاهرة صحية جديدة شهدتها سوق تداول السعودية أخيراً خصوصا بعد ان أعلنت الشركة السعودية لصناعة الورق عن تصويت الجمعية العمومية للشركة على عزل عضوين مستقلين في مجلس الإدارة، بسبب ارتكاب مخالفات للأنظمة واللوائح. والعزل كلمة تعتبر غريبة إلى حد ما في قاموس أسواق المال، ولاسيما سوق السعودية إلا أنها ومع تنامي الوعي بين المساهمين بدأ أخيراً عدد من الجمعيات العمومية للشركات المدرجة في سوق السعودية يلجأ لعزل كل أو بعض أعضاء مجالس الإدارة.
وعمومية ” صناعة الورق” ليست هي الأولى التي تلجأ لاتخاذ قرار العزل، حيث سبقتها إليه جمعيات عمومية أخرى.
وتراجعت خسائر الشركة السعودية لصناعة الورق في النصف الأول من 2018 لـ 5.6 مليون ريال، وتكبدت خسائر فصلية بالربع الثاني 10.3 مليون ريال.
وقال هشام العسكر المستشار القانوني المتخصص بأنظمة الشركات والأوراق المالية والخبير في شؤون الشركات المساهمة لـ “العربية.نت”، إن عزل عدد من أعضاء مجلس إدارة الشركة السعودية لصناعة الورق في السوق يعد وضعا صحيا لكسر احتكار مجالس الإدارة.
وأضاف “القرار ينتصر لصوت المساهم الذي عانى في الماضي عدم الشفافية وعدم الإفصاح كما أنه جاء كتفعيل للأنظمة الرقابية على الشركات المساهمة ودور نظام الشركات الجديد في ذلك حيث من المعلوم أن مجلس الإدارة مسؤول قانونيا أمام المساهمين عن أي خسائر مالية ناتجة عن إساءة تدبير شؤون الشركة، وأنه قد يكون عرضة لرفع دعوى مسؤولية ضده وفقا للمادة (76) من نظام الشركات”.
وأضاف بين الشركات السعودية المغلقة حدثت حالة عزل واحدة وكانت السابقة الأولى بعد قيام وزارة التجارة بعزل مجلس إدارة شركة الصالحية التي كان رأسمالها آنذاك 400 مليون ريال. وفي تاريخ سوق الأسهم السعودية حدثت حالتا عزل فقط بين مجالس إدارة الشركات، الأولى كانت من نصيب شركة اللجين.
وفي شهر يونيو من العام الماضي صوتت عمومية شركة اللجين على عزل 3 من أعضاء مجلس الإدارة.
وجاءت عملية التصويت بناء على الطلب المقدم من 9 مساهمين بالشركة يمثلون نسبة 5.41% من رأس المال، ولم توافق العمومية على إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن مسؤولية إدارتهم للشركة عن السنة المالية المنتهية في ديسمبر 2016.
وقفزت الأرباح الفصلية لشركة اللجين السعودية إلى 63.99 مليون ريال في الربع الثاني من 2018، مقارنة مع 12.49 مليون ريال في الربع الثاني من 2017، بنمو 412.33%، متجاوزة متوسط توقعات المحللين عند 50 مليون ريال.
وحتى نهاية تعاملات اول من امس الأحد حقق سهم “اللجين” مكاسب بنسبة 44.2%، منذ بداية العام الحالي، وأغلق عند مستوى 30.7 ريال.
وفيما يبدو أنه انتشار لقرارات المساهمين عزل أعضاء في مجلس إدارة شركات سعودية، قام المساهم في شركة الدوائية أمين بن محمد شاكر في 9 أغسطس الماضي، والذي يملك حصة تزيد عن 5% من رأسمال الشركة بطلب عقد جمعية عامة عادية للمساهمين في المركز الرئيسي للشركة، وذلك استناداً إلى المادة 90 من نظام الشركات.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

16 + 2 =