سقوط الساقطين في قناة “الخنزيرة” ما قل ودل

0

ناصر العتيبي

الكلمات البذيئة والساقطة التي يستخدمها بعض مذيعي ومذيعات قناة “الخنزيرة” تكشف عن ضحالة وانحطاط مستوى هؤلاء القذارة ، وذلك بعد ان أصبحوا مسخرة العالم وتحولوا إلى رعاع وأقزام الإعلام.
انكشفت للناس حقيقة هؤلاء المرتزقة بحقدهم وحسدهم وخبثهم ، بعدما أخذ بعضهم يخرج علينا بتغريدات لئيمة وقذرة بحق الغير وصدرت منهم الأكاذيب تلو الاكاذيب حتى بات معظم الناس يتندرون ويضحكون على هذا المستوى من الاعلام الهابط اخلاقيا وخلقا، وهم يعلمون جيدا بانهم مكروهون في عالمنا العربي ويعتمدون في سفالتهم وضحالة فكرهم على المجوس والاخوان وجميعهم أسوأ من بعض ، نحن نعلم ان لهم وقتا معينا وسينتهون ويصبحون مشردين كما تعودوا دائما ذلك انهم تعودوا على حياة البؤس والتشرد والشتات والارتزاق بطرق قذرة ومنحطة حقيقة عندما اشاهد احد هؤلاء المذيعين والمذيعات اشعر بالاشمئزاز وكأنني اشاهد (…) في شوارع سان باولو فقد تمادوا بافتراءاتهم الحمقاء والخبيثة ولم يسلم من ألسنتهم الشاذة الكثير من الدول في محيطنا العربي ، لذا نتوقع لهم نهاية مؤلمة ، مؤلمة جدا، بعد ان جرحوا الناس في كرامتهم وشعورهم ووطنيتهم وأمنهم.
up to you
– يبدو جليا على مذيعيهم ومذيعاتهم من خلال تعابير وجوههم كمية الحقد والكره خصوصا اذا كانت الكويت أو السعودية طرفا في اي حوار.
– لم يكتف هؤلاء بخبثهم من خلال القناة بل ذهبوا الى وسائل التواصل الاجتماعي ليزيدوا خبثهم خبثا.
نحيي مذيعة قناة العربية السيدة الفاضلة منتهى الرمحي التي ترفعت عن الكلام البذيء لمذيعة “الخنزيرة” الشبيحة “غ”
واقتلوا قاتل الكلب

كاتب كويتي

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

12 − واحد =