سوروس يحذر من أزمة مالية عالمية جديدة ويدعو أوروبا إلى التغيير

0 3

حذر الملياردير “جورج سورس” امس من تسبب الأوضاع السياسية العالمية في إشعال أزمة مالية كبرى جديدة، ودعا أوروبا إلى إحداث تغيير عميق في سلوكها من أجل معالجة مشاكلها العميقة. وفي خطاب لاذع خلال اجتماع نظمه المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية، قال المستثمر المثير للجدل، إن الاتحاد الأوروبي يواجه ثلاث مشاكل رئيسة، أولها أزمة اللاجئين، والتفكك الإقليمي المتمثل في انسحاب بريطانيا، وسياسة التقشف التي ولدتها الأزمة المالية وتسببت في إعاقة التنمية الاقتصادية داخل القارة العجوز.
وتابع: الاتحاد الأوروبي في أزمة وجودية، كل شيء يمكن أن يحدث بشكل خاطئ قد حدث بالفعل، وللهروب من الأزمة تحتاج أوروبا إلى إعادة بناء نفسها من جديد. وأضاف أن انسحاب الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” من الاتفاق النووي مع إيران، وعدم اليقين بشأن التعريفات الجمركية التي تهدد التجارة عبر الأطلسي سوف يضر بالاقتصادات الأوروبية خاصة ألمانيا، في حين سيدفع الدولار القوي المستثمرين للهروب من الأسواق الناشئة، مختتمًا حديثه: ربما نتجه نحو أزمة مالية كبرى مرة أخرى.
وتعرض “سورس” للانتقاد في عدد من البلدان بما في ذلك بلده الأم، المجر، على خلفية معارضته للحكومة، وكذلك بعد تبرعه لصالح حملة رافضة لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ومؤخرًا توقع الملياردير عدم اكتمال الولاية الرئاسية الأولى لـ”ترامب” وقال إنه يشكل خطرًا على العالم.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.