بلغت 3.5 مليون دينار

“سيتي غروب” تزيد أرباحها الصافية نصف السنوية بنسبة 25% بلغت 3.5 مليون دينار

أعلن رئيس مجلس إدارة شركة سيتي غروب يعقوب الشرهان بأن الشركة حققت أرباحا صافية بنهاية النصف الأول من السنة الحالية بلغت 3,560,928 مليون دينار بالمقارنة مع أرباحا صافية بلغت 2,857,435 مليون دينار عن نفس الفترة من السنة الماضية محققة ارتفاعا بنسبة 25%. وبلغت ربحية السهم الواحد 31.5 فلس بنهاية النصف الأول للسنة الحالية مقابل 25.3 فلس للسهم الواحد بنهاية النصف الأول للسنة الماضية.
ووصلت إيرادات الشركة التشغيلية بنهاية النصف الأول من السنة الحالية 9,819,343 مليون دينار مقابل 9,000,494 مليون دينار بنهاية نفس الفترة من السنة الماضية أي بزيادة نسبتها 9%, أما صافي الربح التشغيلي فقد بلغ 3,664,018 مليون دينار مقابل 3,031,936 مليون أي بزيادة نسبتها 21%. وقد ارتفعت إيرادات النقل العام بنسبة 12% بالمقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية, وزادت عمليات تأجير الباصات بنظام العقود بنسبة 83%. في حين انخفضت عمليات التخزين لدى الشركة بنسبة 13% بالمقارنة مع نتائج نفس الفترة من السنة الماضية.
وذكر الشرهان ان النصف الأول من السنة الحالية قد شهدت ارتفاعا في عدد الركاب على متن باصاتنا إذ وصل عدد رحلات الركاب إلى 30,964,456 مليون رحلة راكب بالمقارنة مع 27,873,516 مليون رحلة راكب أي بزيادة نسبتها 11%.
وأكد على الاستمرار في تطبيق أحدث التحسينات وأفضلها على عمليات الشركة مع التركيز على الإنتاجية والكفاءة, لافتاً الى ان الشركة أدخلت بهدف التجربة باصين بمحركات أوروبية Euro III في العمليات التشغيلية على الخطوط للتقليل من الانبعاثات الكربونية وسيتم الأخذ بنتائج أدائهما على الخطوط عند تحديث الأسطول.
ونوه الشرهان إلى النتائج الجيدة التي كانت وما تزال تحققها الشركة منذ أن بدأت العمل بنظام البطاقة الذكية ونظام التموضع المكاني (GPRS) وتتبع المسارات (VTS) ولا سيما الزيادة في حصة الشركة السوقية وضبط التكاليف بالإضافة إلى زيادة مستوى التحسين في عمليات أسطول الشركة الذي يضم 482 باصا موزعة على الخطوط والعقود.
وأشار إلى النتائج الجيدة التي حققتها أكاديمية التوعية المرورية من خلال الأثر الإيجابي الذي انعكس على أداء السائقين وتصرفاتهم وما يعني ذلك من تقديم صورة حضارية عن الشركة.