شائعة عبر “واتس اب” قتلت هندية

0

نيودلهي- أ ف ب: قضت امرأة نحبها على يد حشد غاضب في الهند بعد انتشار شائعات على تطبيق “واتساب” عن خطف أطفال، وذلك وفقا لما اعلنته الشرطة امس، بعد أيام من فرض التطبيق قيود على نقل الرسائل في الهند في خطوة تهدف الى الحد من ترويج اخبار كاذبة ادت الى سلسلة اعمال عنف دامية.
واسفرت شائعات عبر الانترنت بشأن مزاعم عن وجود خاطفي اطفال عن مقتل 20 شخصا في عمليات ضرب حتى الموت في الهند خلال الشهرين الاخيرين.
واعلنت الشرطة أنها اوقفت تسعة اشخاص، فيما لا تزال تسعى لتوقيف المزيد، بعد أن عثرت اول من امس على جثة مشوهة لامرأة في منتصف العمر قرب غابات في منطقة سينغراولي في ولاية ماديا براديش في وسط البلاد.
وأبلغ المتهمون الشرطة أنهم اعترضوا طريق المرأة مساء يوم السبت الماضي بعدما شكوا في تصرفاتها، خصوصا بعد إطلاعهم على رسائل “واتساب” عن عصابات لخطف الاطفال في المنطقة.
وقال قائد الشرطة المحلية رياض إقبال:” نسعى للتعرف على الضحية ومررنا صورتها الى كل مراكز الشرطة”.
وكانت الحكومة الهندية هددت يوم الخميس الماضي بملاحقة ادارة التطبيق الذي تملكه “فيسبوك” على اعتبار انه “قناة لنشر اخبار زائفة ولا يمكنه الافلات من مسؤوليته في الامر”، وفقا لما ورد في بيان اصدرته.
وجراء ضغط السلطات الهندية أعلنت الشركة ان الرسائل التي يتم تحويلها سيشار إليها على أنها رسائل ناتجة عن عملية تحويل.
وبدأت حوادث القتل المرتبطة بإشاعات خطف الأطفال في مايو الماضي في ولاية خارخاند في شرق البلاد.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثلاثة عشر − 6 =