شمال الخليج “هيونداي” تطلق برنامجها الخاص بالمسؤولية الاجتماعية نظمت دورة للأطفال مستوحاة من كأس العالم بالتعاون مع "KNES"

0 4

أطلقت “شمال الخليج التجارية”، برنامجاً اجتماعياً من وحي كأس العالم، للاحتفال مع الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة بطريقة خاصة بمناسبة حلول كأس العالم.في إطار الجهود والمساعي المتواصلة التي تبذلها في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات، وبالتعاون مع مدرسة الكويت الوطنية الإنكليزية (KNES)
ويندرج هذا البرنامج في إطار جهود شركة هيونداي العالمية للمسؤولية الاجتماعية للشركات الهادفة لإطلاق ورعاية برامج وأنشطة تعود بالفائدة على المجتمع. ويتضمن تنظيم ألعاب وأنشطة مميّزة تنمّي روح المنافسة بين الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة وتساهم في نشر السعادة والأمل فيما بينهم. وتشمل الأنشطة الخاصة بالبرنامج دورة كرة قدم ودية، ألعاب، هدايا خاصة بالمناسبة، برنامج تعليمي مصمّم خصيصًا لتلبية احتياجات الأطفال الخاصة وقدراتهم وغيرها من الأنشطة المستوحاة من كأس العالم.
ونظمت هذا الحدث الخاص يوم الأحد 13 مايو الجاري، داخل حرم مدرسة الكويت الوطنية الإنكليزية (KNES)، حيث انطلق منذ الساعة 9 صباحاً بكلمة ترحيبية من ممثلي قسم التسويق في شركة هيونداي، تلاها كلمة لمديرة المدرسة، شنتال الغربللي، ثم جرى تقديم لمحة عن تفاصيل البرنامج والأنشطة المتضمنة فيه. بعد ذلك، تم إطلاق الدورة الودية لكرة القدم، وتخلّل الحدث عدد من الألعاب الخاصة بالمناسبة، قبل تقديم الجوائز والهدايا للفائزين وختام البرنامج وسط جوّ من البهجة لدى الأطفال المشاركين والحضور وتوزيع ميداليات تكريمية للاعبيين الدورة وكأس للفريق الفائز. وتعليقاً على هذا الحدث، قال الرئيس التنفيذي لشركة شمال الخليج التجارية رائد ترجمان “تفخر شمال الخليج بالدمج بين رعاية هيونداي العالمية لبطولة كأس العالم وبين خدمة المسؤولية الاجتماعية بإطلاق هذا البرنامج المميز، ويسرّنا جداً التعاون مع مدرسة الكويت الوطنية الإنكليزية، للتعبير عن التزامنا بالمسؤولية الاجتماعية تجاه مجتمعنا، والمساهمة في نشر الأمل والسرور في نفوس الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب بث روح المنافسة لديهم. هذا وأكدّ إصرار شمال الخليج “هيونداي” الدائم على أداء مسؤوليتها الاجتماعية في أي مناسبة أو كلّما دعت الحاجة لتأدية أعمال لها وقع إيجابي على المجتمع.”
بدورها، علقت مديرة مدرسة (KNES) شانتال الغربللي، على الحدث قائلة: “يسرّنا التعاون مع هيونداي “شمال الخليج” على تنظيم هذا البرنامج المميّز بمناسبة كأس العالم، وإشراك التلاميذ في ألعاب تنمي روح المنافسة والتحدي لديهم، متوجهة بالشكر للقيّمين على جهودهم لتنفيذ هذا البرنامج ونجاحه، وبالتالي تأدية دور فعّال يدعو للفخر في قطاع المسؤولية الاجتماعية للشركات.
وتواصل الشركة أيضاً المساهمة في بناء سمعة هيونداي كشركة ناجحة في مجال السيارات تنافس شركات أخرى لطالما كانت موجودة في السوق. وتحرص “شركة شمال الخليج التجارية” على إبقاء جميع جهودها متماشية مع فلسفة هيونداي لوضع احتياجات العملاء في الأولوية والسعي إلى تقديم سعادتهم في جميع الأوقات. وإلى جانب تأديتها مسؤوليتها الاجتماعية من خلال مبادراتها الإنسانية، تطرح هيونداي “شمال الخليج” بشكل دوري باقة متجددة من العروض التجارية بهدف إرضاء العملاء ومنحهم فرصة لامتلاك هيونداي بأسعار مميزة وسهلة، وأيضاً بهدف المساهمة في تعزيز صورة وسمعة “هيونداي” كسيارة ناجحة وكعلامة تجارية استطاعت بوقت قصير منافسة أقدم شركات السيارات وأكثرها عراقة، ووفاء لفلسفة “هيونداي” التي تضع حاجات العملاء على رأس قائمة أولوياتها سواء قبل البيع أو بعده.
وكانت شراكة هيونداي موتور مع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قد بدأت في العام 1999، وتعتزم الشركة مواصلة رعايتها الرئيسية للفيفا كعلامة السيارات الرسمية للبطولات الكروية الكبرى حتى العام 2022″.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.