شيخ قصر الشويخ استقبل المهنئين شيوخاً ونوّاباً ووزراء وديبلوماسيين الجارالله: ناصر المحمد أعطى بسخاء للكويت والكويتيين

0 6

كتب شوقي محمود:

قصر الشويخ العامر بأهله؛ أهَّل وسهَّل أمس بأهل الكويت، الذين أمّوه شيوخاً ونوّاباً ووزراء ومواطنين وديبلوماسيين عرباً وأجانب، لتهنئة سيِّدِه سمو الشيخ ناصر المحمد بشهر رمضان المبارك.
وتقدم الحضور رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم وكبار الشيوخ، وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك.
وأعرب نائب وزير الخارجية خالد الجارالله عن سعادته لتواجده في ديوان سمو الشيخ ناصر المحمد الذي يجمع أهل الكويت في مختلف المناسبات التي تعيشها البلاد، وقال في ردوده على اسئلة الصحافيين إننا في هذه الليلة المباركة يجمعنا سمو الشيخ ناصر المحمد مع الأحبة والأعزاء، وإتاحة الفرصة للقاء وتبادل الحوار مع رواد هذا الديوان العامر، وهذه عادات جبل عليها أهل الكويت ودواوينهم.
واكد الجارالله ان هذه الحشود التي جاءت لتهنئة سمو الشيخ ناصر المحمد، تعبير واضح عن محبتهم لهذا الراحل الذي لم يبخل بعطائه السخي للكويت وأهلها، وبالتالي هذا تقدير وعرفان من الجميع لسموه، ونتوجه اليه بالشكر على هذه الدعوة وهذا التجمع من المواطنين والمقيمين الذين جادوا لتهنئة سموه ونتمنى ان تتواصل هذه العادات والتقاليد الحميدة في الكويت.
ولفت الجارالله الى ان دواوين الكويت في شهر رمضان ولياليه المميزة مشهودة لها على مستوى المنطقة، حيث تعد فرصة للزيارات وتبادل اللقاءات والتبريكات والتهاني بهذا الشهر الفضيل.
وأجمع السفراء في تصريحات صحافية على هامش حضورهم لتقديم التهاني على سعادتهم للمشاركة في هذه المناسبة الرمضانية التي تجسد تلاحم الأسرة الكويتية الواحدة والتواصل.
وجدد عميد السلك الديبلوماسي سفير السنغال لدى الكويت عبدالاحد امباكي التأكيد على المكانة الخاصة التي يحظى بها سمو الشيخ ناصر المحمد لدى الديبلوماسيين المعتمدين لدى الكويت، وهنأ سموه بشهر رمضان، وعلى هذه العادة السنوية التي يستقبل فيها الاهل والاصدقاء وهم كثر ولله الحمد، متمنيا استمرار هذا التواصل في ديوان سمو الشيخ ناصر المحمد.
وفي رده على اسئلة الصحافيين، اشاد السفير امباكي بدور سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد وحكمته في حل مختلف القضايا، وقال نحن دائما بحاجة الى حكمة سموه نظرا للظروف الراهنة التي تمر بها المنطقة والعالم، داعيا الله ان يحفظ سموه وان يحفظ الكويت وشعبها من كل مكروه وسوء.
من جانبه، هنأ السفير الاميركي لدى الكويت لورانس سيلفرمان سمو الشيخ ناصر المحمد بمناسبة شهر رمضان المبارك، وقال في تصريح للصحافيين “مبارك عليكم الشهر وكل عام وانتم بخير وسمو الشيخ ناصر والشعب الكويتي من الشعب الاميركي”.
واشاد سيلفرمان بالتواصل بين الكويتيين من خلال الدواوين في شهر رمضان خاصة والشهور عامة، وقال انه يزور كل ليلة ما بين 8 و10 ديوانيات في مختلف انحاء الكويت.
على الصعيد نفسه، هنأ السفير الايراني لدى البلاد د.علي عنايتي الكويت قيادة وحكومة وشعبا، داعيا المولى عز وجل في هذا الشهر الفضيل ان يعم الامن والامان ربوع بلاد المسلمين وان يقينا شر من لا يريد الخير للدين، مشيدا بالتواصل بين الكويتيين في شهر رمضان في اطار المحبة والمودة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.