صحافي مقرب من “حزب الله” يفاخر: “بعروق أطفالي دم أسدي”

0

لا تزال تداعيات مرسوم التجنيس ترخي بظلالها على المشهد السياسي في لبنان، كما لا تزال حروب مواقع التواصل مشتعلة جراء هذا المرسوم الذي منح الجنسية لمئات السوريين المتمولين، الذين وصف بعضهم بالمقربين من النظام السوري. وفي معرض الحروب الافتراضية تلك، نزال جرى أول من أمس، بين “حزب الله” و”القوات اللبنانية”، بطريقة غير مباشرة، عبر إعلاميين، تابعين للطرفين، أو أقله يمثلان هذين التيارين. ففي تغريدة على موقع “تويتر”، وفي معرض تعليقها على مرسوم التجنيس الذي أقلق اللبنانيين، وسط غموض من قبل السلطات المعنية رغم أن رئاسة الجمهورية ناشدت كل من يمتلك وثائق في هذا المجال تقديمها إلى الأمن العام، قالت المرشحة السابقة للانتخابات النيابية المذيعة جيسيكا عازار “طالما إنو بعض من في السلطة عندن شلش أسدي …وفي منن فئة دمن أسدية”، في إشارة إلى منح الجنسية اللبنانية إلى رجال محسوبين على رأس النظام السوري، بشار الأسد. ليأتيها الرد من قبل الصحافي علي يوسف حجازي، المدافع الشرس عن “حزب الله”، حيث قال مفاخراً: “صديقتي @Jessicaazar أود لفت نظرك أن الانتخابات انتهت وبالتالي لا داعي أبداً للخطابات الشعبوية، واسمحي لي هذه المرة أن أعبر لكِ عن فخري واعتزازي بأنه حينما يرزقني رب العالمين أطفالاً سيجري في عروقهم دم أسدي واعذريني ففي المرة المقبلة سيكون ردي أقسى على الراسبين في الانتخابات”.
إلا أن عازار عادت وردت عليه قائلة، “قمة العار والانحطاط إنو نوصل لوقت يعلن فيه مدعي صفة إعلامي انو ولاده رح يحملو فئة دم أسدية بالوقت لي بعدو الكيماوي الأسدي حاضر بتحاليل دم أطفال سوريا ووصمة عار عجبين الأسديين”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

3 + اثنان =