صراع الوصافة بين كاظمة والقادسية في “سلة الممتاز”

0 73

كتب – احمد السقا:

تستضيف صالة فجحان المطيري بنادي القادسية اليوم مباريات الجولة السابعة لبطولة الدوري الممتاز لكرة السلة “دور الستة” حيث يلتقي الكويت مع اليرموك في الرابعة والنصف عصرًا يعقبها مواجهة القادسية مع كاظمة في السادسة والنصف مساء وتختتم الجولة في الثامنة والنصف عندما يلتقي العربي مع الجهراء في الثامنة والنصف مساء.
وكانت مواجهات الجولة الماضية والتي أقيمت اول من امس قد أسفرت عن فوز الكويت علي الجهراء بنتيجة. ٨١/٨٦ وفوز القادسية علي اليرموك بنتيجة ٦١/٩٤ وفوز كاظمة علي العربي بنتيجة ٤٨/٩٤.
ويحتل الكويت صدارة الترتيب بـ ١٢ نقطة من ستة مباريات محققا العلامة الكاملة يليه القادسية في المركز الثاني ١١ نقطة من خمسة انتصارات وخسارة ويأتي كاظمة ثالثا بـ ١٠نقاط من اربعة انتصارات وهزيمتين والجهراء رابعا بـ ٨ نقاط من فوزين واربعة هزائم وفي المركزين الخامس والسادس يأتي اليرموك ثم العربي ويمتلك الاول ٧ نقاط من فوز و٥ خسائر بينما يمتلك العربي ٦ نقاط من ستة هزائم.
ويتأهل للدور النهائي الفرق الأربعة الاولى حيث يلتقي الاول مع الرابع والثاني مع الثالث بنظام البلاي اوف حيث يلعب كل فريقين ثلاث مواجهات ويتأهل الى المباراة النهائية الفريق الذي يحقق الفوز في مباراتين وكذلك ايضا في المباراة النهائية.
وتعتبر مواجهة الاصفر والبرتقالي هي الابرز في لقاءات اليوم لعدة اعتبارات أهمها بالنسبة لكاظمة هو الثأر من الخسارة في الدور الاول امام ابناء حولي والثانية التواجد في وصافة الترتيب وهذا يتطلب جهدا وقراءة فنية من جانب الجهاز الفني واللاعبين لابناء العديلية نظرا لما يمتلكه القادسية من لاعبين مميزين يمتلكون خبرات كبيرة ويقودهم جهاز فني بقيادة المقدوني جوردانكو الذي يعتمد علي فهاد السبيعي ومحسن مرتضي وبدرالعتيبي في صناعة اللعب وعزيز الحميدي واحمد درويش وعبدالرحمن السهو تحت السلة بينما يتواجد في كتيبة البرتقالي الثلاثي الدولي احمد البلوشي ومحمد اشكناني وعبدالله توفيق عطفا علي احمد سعود وصقر عبدالرضا ومحمد الوراد.
وفي المباراة الثانية يبدو الابيض على موعد مع الانتصار والابتعاد خطوة بصدارة الترتيب عندما يواجه اليرامكة وذلك للفارق الفني بين لاعبي الفريقين.
وفي المواجهة الاخيرة يسعي ابناء المنصورية لتحقيق الاول لهم علي حساب ابناء القصر الأحمر الذي يطمح هو الاخر الى تعزيز موقعه في المركز الرابع والذي يؤهله الى البلاي اوف.

You might also like