صرخة نيكول سابا تجتاح “تويتر” إعجابا

0 6

أصبحت الفنانة اللبنانية نيكول سابا حديث الجمهور ورواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر مشهد في مسلسل “الهيبة – العودة”. المشهد جسدته في الحلقة الخامسة عندما تكتشف وفاة والدها سليمان السعيد في الحمام مقتولا وملطخا بدمائه، فجاءت صرختها مدوية من أعماق قلبها لتهز وجدان المشاهد، يليها مشهد تلقينها لشباب عشيرتها درسا قاسيا في الرجولة. نيكول أدت المشهد بحرفية عالية، وكان أبرز المهنئين زوجها النجم يوسف الخال الذي اختصر تميز نيكول في المشهد بتغريدة جاء فيها: “السرّ هو: عَصَب بالإحساس وإحساس بالعَصَب.. هيدي من الآخر”. أما الموزع الموسيقي باسم رزق زوج الفنانة ورد الخال، فكتب عن أداء نيكول: “قدها وقدود يا بنت العم!.. وشهادتنا فيك مجروحة يا بورا ما بتولع إلاّ معك.. وهيدا أول masterscene”. أداء نيكول في هذا المشهد لفت الكثيرين وراجت الاشادات على مواقع التواصل الاجتماعي، فأصبح اسمها “ترند” من مشهد واحد فقط كرس انطلاقتها القوية في مسلسل “الهيبة – العودة”. البعض اعتبرها غول تمثيل، ومنهم من قال بأن صرختها وكلامها يسببان وجعا في القلب، وآخر قال إن الانتظار كان على قدر التوقعات “النطرة طلعت حرزانة”، ومغردة قالت: “اليوم كانت الهيبة إبداع بلا حدود ونيكول كانت قمة الإبداع والروعة، والله ما حسيتها عم تمثل وصرت ابكي معها، وأثبتت أنها ممثلة فاقت كل التوقعات مو بس معتمد عشكلها الحلو وعندها كاريزما بأداء الشخصيات، موفقين يا احلى كاست بأروع مسلسل رمضاني”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.