صلاح يطلب “معاملة خاصة” للانضمام للفراعنة دعا الاتحاد المصري للاستقالة في حال عدم الاستجابة لشروطه

0 9

القاهرة- محمد الدمرداش:

تلقى اتحاد الكرة المصري، تهديدا من جانب وكيل أعمال نجم ليفربول الإنكليزي، محمد صلاح، بعدم انضمام اللاعب لمعسكر منتخب الفراعنة الذي ينطلق 3 سبتمبر المقبل في الإسكندرية استعدادا لمواجهة منتخب النيجر في إطار التصفيات المؤهلة لبطولة أمم إفريقيا في الكاميرون 2019، وهي المباراة المقرر إقامتها بإستاد برج العرب يوم 8 سبتمبر المقبل.
أوضح اتحاد الكرة أنه تلقى خطابا رسميا من وكيل أعمال محمد صلاح يؤكد فيه أن الاتحاد تأخر في مخاطبة ليفربول لمدة 4 أيام طبقا للوائح الاتحاد الدولي، فيفا، وأن صلاح أصبح في حل من الانضمام لمعسكر الفراعنة المقبل، بعد تأخر دعوته لحضور المعسكر.
وقال أحمد مجاهد عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة إن مجلس الجبلاية يتعجب من إصرار رامي عباس الوكيل الكولومبي لمحمد صلاح، على الدخول في أزمات مستمرة مع اتحاد الكرة، بدأها قبل مونديال روسيا، واستمرت خلال منافسات كأس العالم، ويعود ويجددها مرة أخرى قبل مباراة مهمة في تصفيات التأهيل لأمم إفريقيا، مشيرا إلى أن نادي ليفربول أرسل خطابا لاتحاد الكرة يوافق فيه على انضمام صلاح للمعسكر.
عضو اتحاد الكرة أوضح أن مجلسه تلقى خطابات غير مقبولة من جانب وكيل صلاح مؤخرا، يطالب فيها بضرورة توفير حراسة للاعب منذ وصوله إلى القاهرة وحتى انتهاء معسكره مع المنتخب، وألا يطلب من اللاعب أي شيء بدون الرجوع لوكيل أعماله بشكل شخصي ورسمي، وصلاح غير مطالب بخوض التدريبات، على ان يشارك في المباريات فقط بدون حضور لقاءات رسمية أو التصوير أو المشاركة في إعلانات وغيرها من الأمور الأخرى، وهو ما يراه مجلس اتحاد الكرة غير مبرر على الإطلاق.
أشار إلى أن وكيل صلاح يحاول دائما الإساءة لعلاقته بمجلس الجبلاية والجمهور المصري ويصر على إبعاده عن المنتخب بأي طريقة وأن اللاعب عليه أن يضع حدا لوكيل أعماله وطريقة حديثه مع اتحاد الكرة، مشيرا إلى أن الوكيل هدد المجلس في خطابه بأنه في حالة عدم تنفيذ طلبات اللاعب فإنه يجب على المجلس تقديم استقالته على الفور والرحيل عن إدارة الاتحاد.
وهي المرة الثانية خلال أشهر يبرز فيها تباين بين أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي الممتاز الموسم الماضي، والهيئة الكروية المصرية. وكانت الأزمة الأولى قد برزت قبل أسابيع من انطلاق نهائيات كأس العالم 2018 منتصف يونيو، متعلقة باستخدام الاتحاد لصورة اللاعب من دون موافقة مسبقة منه، ووجدت طريقها للحل بعد تدخل السلطات السياسية.
وكشف صلاح عبر حسابه على “تويتر” اول من امس، وجود أزمة جديدة، بتغريدة جاء فيها “الطبيعي أن أي اتحاد كرة يسعى لحل مشاكل لاعبيه حتى يوفروا لهم الراحة.. لكن في الحقيقة ما أراه عكس ذلك تماما.. ليس من الطبيعي أن يتم تجاهل رسائلي ورسائل المحامي الخاص بي… لا أدري لماذا كل هذا؟ أليس لديكم الوقت الكافي للرد علينا؟!”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.