ضوابط جديدة لترخيص صلاة الجمعة: مساجد بمساحة ألف متر و500 مصل مواقف لخمسين مركبة وعدم التشويش على الجوار

0 6

في إطار السعي للمحافظة على مكانة صلاة الجمعة في اظهار وحدة الصف وروح التآلف بين أفراد المجتمع الاسلامي، حدد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المستشار الدكتور فهد العفاسي ضوابط واجراءات تنظيم عملية فتح المساجد لإقامة صلاة الجمعة فيها والترخيص لها، من أبرزها ألا تقل مساحة المسجد عن الف متر مربع ليسع نحو 500 مصل، اضافة الى توافر مواقف للمركبات وعدم التشويش على المساجد المجاورة.
جاء ذلك في قرار وزاري أصدره العفاسي لتنظيم عملية فتح المسجد لإقامة صلاة الجمعة وتحقيقاً للفتوى الصادرة في شأن شروط إقامة هذه الصلاة في المساجد، حيث حدد القرار الشروط على ان لا تقل مساحة المسجد عن الف متر مربع، مع وجود مواقف للسيارات لا تقل طاقتها الاستيعابية عن 50 سيارة، والا يقل العدد الاستيعابي للرجال والنساء عن 500 مصل، وأن يوقع على الخطاب ما لا يقل عن 100 مصل أو يكون الطلب بناء على رغبة المتبرع ابتداء”.
كما اشترط القرار “تحديد المسافة بين المسجد المراد إقامة صلاة الجمعة فيه وبين أقرب مسجدين تقام فيهما صلاة الجمعة على وجه الدقة مرفق معه صورة خارطة توضح بعد المساجد أو قربها منه”، داعيا الى انتداب شخصين لمعاينة الموقع طالب الترخيص واحالة الموضوع الى الافتاء للبت في الأمر وإصدار فتوى بأنه لا يشوش على المساجد الأخرى ولا يقلل الجماعة في المسجد الآخر وأن الداعي لإقامة صلاة الجمعة موجود.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.