طلبة وتربويون : اختبارات الثانوية.. تعجيز في الفيزياء وإبهام في الفرنسية العازمي أكد عدم التهاون في حقوق الطلبة والتدقيق في الإجابات لضمان أفضل النتائج

0

* 39 ألف طالب في الصف الثاني عشر بقسميه العلمي والأدبي دشنوا الاختبارات
* الغيث: تحرير محضر الغش من قبل رئيس اللجنة وفق شروط أهمها ثبوت أداة الغش
* الظفيري: ثلاث حالات حرمان بالقسم الأدبي في “حولي التعليمية” في اليوم الأول
* الخالدي: أسئلة الاختبارات في مستوى الطلبة ومن داخل المنهج والأجواء مريحة

كتبت – رنا سالم:

أول قصيدة اختبارات الثانوي “تعجيز” في الفيزياء و”ابهام” في اللغة الفرنسية، حيث دشن 39 ألف طالب في الصف الثاني عشر بقسميه العلمي والأدبي اختبارهم الأول صباح امس، وأكد عدد منهم ومن التربويين لـ”السياسة” صعوبة الاختبارين واحتواءهما على أسئلة غير مباشرة ومعقدة صعبة الفهم.
وميدانياً قام وزير التربية وزير التعليم العالي د. حامد العازمي وقياديو “التربية” لجان الاختبارات بجولات تفقدية مفاجئة على عدد من المدارس، للإطلاع والاطمئنان على سير عمل اللجان ورصد أي ملاحظات قد تواجه الطلبة.
وشدد الوزير العازمي على عدم التهاون في حق الطلبة ومنح كل طالب حقه عبر التدقيق في الإجابات لضمان أفضل النتائج له وذلك بالتزامن مع تطبيق الاختبار المريح وتوفير الأجواء المثالية للطلبة لتجنيبهم رهبة الامتحانات وإشعارهم بالجو الأسري.
وقال د. العازمي في تصريح صحافي عقب قيامه جولة على مدرسة بيبي السالم الثانوية “بنات”، ومدرسة احمد بشر الرومي الثانوية “بنين”: إن تصحيح الاختبارات سيتم أولاً فأول في الكنترول المركزي للوزارة، والوضع طبيعي ولم ترد أي شكاوى بشأن الأسئلة التي تعد في مستوى التحصيل الطلابي، راجياً أن تحقق النتائج النهائية الأهداف المنشودة التي يطمح إليها الطلبة والطالبات وأولياء الأمور.
وأضاف أن وزارة التربية حريصة على توفير جميع السبل والامكانات المتاحة لأداء الاختبارات النهائية للعام الدراسي 2017 / 2018 في أجواء مناسبة ومريحة في جميع الصفوف والمراحل التعليمية، كما تسير الأجواء العامة للاختبارات سارت في أجواء مطمئنة ومريحة في جميع اللجان بالتعليم العام والخاص والديني.
واكد على اهمية خلق الأجواء التربوية الملائمة لإزالة التوتر لدى الطلبة و تدعيم الجانب النفسي خصوصا أن فترة الاختبارات مرحلة مفصلية مهمة في حياتهم العلمية و أول خطوة في طريق طموحاتهم، داعياً الطلبة والطالبات لبذل الجهد والمثابرة والمذاكرة بجد واجتهاد لتحقيق أهدافهم، لأن التعليم الحقيقي أداة فاعلة في بناء الكوادر البشرية المؤهلة للدفع بعجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
من جانبها قالت مديرمنطقة العاصمة التعليمية بدرية الخالدي: إنها خلال جولاتها على لجان الاختبارات لم تجد اي مشاكل أو صعوبات تعرقل سير عملية الامتحانات ، خصوصاً أن اسئلة الاختبارات في مستوى الطلبة ومن داخل المنهج، ويؤدي الطلبة الامتحانات بكل اريحية.
واضافت الخالدي خلال مرافقتها لوزير التربية حامد العازمي في جولته التفقدية، أن الإدارات المدرسية وفرت أجواء الاختبارات المريحة للطلبة وسارت الأمور بشكل جيد وحسب الخطة الموضوعة، مؤكدة على أهمية توفير أقصى بيئات الاستقرار داخل اللجان ، كما اطلعت بشكل مباشر في ساعات الصباح الأولى على آلية استلام أوراق الإختبار و فُض المظاريف التي تمت تحت إشراف إدارات المدارس.

ثبوت أداة الغش
من جانبه ، أكد مدير منطقة الجهراء التعليمية وليد الغيث منح الإدارات المدرسية جميع الصلاحيات في عملية ضبط الاختبارات والحد من مظاهر الغش ومنع دخول الهواتف وأي أجهزة إلكترونية وتطبيق بنود اللائحة الجديدة دون تعسف، فلا يتم تحرير محضر الغش إلا من قبل رئيس اللجنة وفق شروط أهمها ثبوت أداة الغش وتوفرها في المحضر، والإجراءات المتبعة واحدة في مدارس البنين والبنات ومنها التدقيق على هويات الطلبة قبل دخولهم لجان الإختبارات .
وأعلن الغيث عقب جولة تفقدية قام بها على ثانوية محمد المهيني عن تشكيل فريق من قياديي المنطقة لمتابعة الإختبارات سوف يعدون تقارير مكتوبة عن سير العملية وإن وجدت أي نواقص فسوف يتم تلافيها، وهناك تواصل دائم معهم، والأمور تسير وفق الخطة الموضوعة .
واضاف أن صناديق الإختبارات فتحت في وقت واحد في جميع لجان الجهراء ولم تردنا أي نواقص في أوراق الأسئلة في عموم اللجان وكانت العملية تسير بشكل سلس دون أي معوقات، ولم تتجاوز حالات الحرمان في اليوم الأول الخمس حالات في صفوف طلبة المعهد الديني فقط .

3 حالات حرمان
بدوره قال مدير منطقة حولي التعليمية منصور الظفيري: إن اليوم الأول لإختبارات الثانوية العامة مر بسلاسة وسلام حيث تفقدنا عدداً من لجان الإختبارات للإطلاع على سير العمل بعد حركة تدوير مديري المدارس، ووجدت بعض الملاحظات البسيطة التي تم تداركها مباشرة، وشهد الوضع العام تعاوناً بين الطلاب ورؤساء اللجان والموجه المقيم الذي بدوره يلاحظ اي مشكلات لتدراكها بسرعة وبشكل مباشر.
واعلن الظفيري في تصريح للصحافيين عقب تفقده مدارس فاطمة الصرعاوي بالروضة والسالمية “بنات” وصلاح الدين “بنين” في جنوب السرة، عن رصد ثلاث حالات حرمان في القسم الأدبي أمس، ويتم تطبيق لائحة الغش داخل اللجان، مع الحرص على منح الطلبة الجو الهاديء بعيدا عن الضغط والتوتر لتأدية الامتحان في جو مريح.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

4 + 5 =