طهبوب: ثقة فلسطينية فيما تتخذه الكويت تجاه قضيتنا احتفى بالفائقين من جاليته وتمنى زيادة المنح في الجامعة والتطبيقي

0 58

كتب – شوقي محمود:

أكد سفير فلسطين لدى البلاد رامي طهبوب ثقة القيادة الفلسطينية المطلقة فيما تتخذه الكويت من مواقف مشرفة في كل المحافل العربية والاقليمية والدولية بشأن القضية الفلسطينية قائلاً: “نحن نعلم اينما تكون الكويت، تكون فلسطين موجودة وهذا موثق وواضح ولا يحتاج الى ادلة او براهين”.
واضاف في ردوده على اسئلة الصحافيين عقب احتفاله بالفائقين الفلسطينيين في السفارة الليلة قبل الماضية، أن الكويت من أهم الدول العربية التي نسمع منها المشورة والاراء حيث تسمع القيادة الفلسطينية الى نصائح سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد في كل ما يكون له تأثير ايجابي على قضيتنا، كما أن سموه بالنسبة للرئيس محمود عباس اكثر من اخ، مشيراً إلى زيارته لمساعد وزير الخارجية لشؤون اوروبا السفير وليد الخبيزي أول من أمس لتبادل الاراء حول جميع المستجدات الفلسطينية والاقليمية والدولية.
ولفت الى الحرص على اعادة الاملاك الكويتية في فلسطين الى اصحابها وتسليمهم سندات ملكيتها اما الممتلكات الواقعة في المناطق التي تسيطر عليها سلطات الاحتلال الاسرائيلي فلا نستطيع العمل بشأنها بل إن الحديث عنها قد يؤدي الى مصادرة كاملة لهذه الاملاك. وعن استقدام المعلمين الفلسطينيين للعام الدراسي المقبل اوضح طهبوب انه خلال اسبوع واحد ستذهب لجنة من وزارة التربية الكويتية الى فلسطين لاجراء مقابلات خصوصا مع وجود عدد كبير من المعلمين الذين تقدموا بطلباتهم عبر موقع الوزارة للحصول على هذه الوظيفة، والحديث يدور عن التعاقد مع 180 إلى 200 معلم، ولا جديد في الشروط والمزايا.
وثمن السفير طهبوب ما تقدمه الكويت للطلبة الفلسطينيين في مختلف المراحل الدراسية وخصوصا الذين يعانون من ظروف اجتماعية صعبة وعدم قدرتهم على دفع الرسوم المدرسية، حيث يتم الاعفاء منها فضلا عن التسهيلات الكويتية في التعليم الجامعي من خلال منحتين في الجامعة وخمس منح في التعليم التطبيقي مع وجود مشاورات لزيادة المنح في الجهتين واشار الى وجود منح في الجامعات الخاصة ايضا.
وردا على سؤال بشأن موقف فلسطين من الدول العربية التي اعلنت مشاركتها في ورشة البحرين التي ستعقد يومي 25 و 26 يونيو الجاري وتأتي في اطار صفقة القرن قال السفير طهبوب: اعلنا موقفنا النهائي بعدم المشاركة، وتمنينا من الاخوة العرب عدم المشاركة ايضا ولكن نتفهم ظروف كل دولة في حالة المشاركة. وأضاف، أن ما يسمى بصفقة القرن فأعتقد ان الشعب الفلسطيني استطاع ان يميتها قبل ان تولد حيث انها مرفوضة تماما من القيادة الفلسطينية إضافة الى الموقف العربي الموحد والمجتمع الدولي تجاه هذه الصفقة وبالتالي اعتقد انها انتهت بغير رجعة.
وردا على سؤال بشأن وضع حجر الاساس لما يسمى بمستوطنة ترامب في هضبة الجولان السورية اعاد السفير طهبوب إلى الاذهان الموقف الفلسطيني الرافض للمستوطنات منذ العام 1967 حيث انها غير شرعية سواء سموها ترمب او كوشنر او “اللي بدهم اياه” فهي مرفوضة على اي ارض عربية.

فخر بالفائقين

أعرب السفير طهبوب عن سعادته لتكريم 12 طالبة وطالبا واحد من الفائقين الفلسطينيين في الثانوية العامة الكويتية وحصولهم على مراكز متقدمة ضمن الأوائل.
وقال في كلمة وجهها لهم في حفل التكريم: انني فخور بكم وبما حققتموه من نجاح متميز في المرحلة الثانوية واتمنى مواصلة هذا التفوق في دراستكم المقبلة. وتعليقا على وجود 12 طالبة فلسطينية متفوقة مقابل طالب واحد اكد طهبوب اعتزازه بالمرأة الفلسطينية في كل المجالات، حيث إنها اثبتت انها اكثر من نصف المجتمع. وعن تكريم المتفوقين الفلسطينيين من حملة الجوازات والوثائق الفلسطينية فقط هذا العام دون نظرائهم من حملة الجوازات الاردنية اكد ان الشعبين الفلسطيني والاردني شعب واحد قبل اي شيء وكرمت السفارة الفلسطينيين المتفوقين فقط هذا العام لانه في السنوات الماضية لم يتم الاحتفاء بالفائقين وظلموا مشيرا الى ان السفارة الاردنية اقامت احتفالاً رائعاً جداً للمتفوقين من ابناء جاليتها وللفلسطينيين حملة الجوازات الاردنية.

تنسيق مستمر

اشار السفير الفلسطيني رامي طهبوب الى استمرار التشاور والتنسيق بين كبار المسؤولين الكويتيين والفلسطينيين وتبادل الزيارات الرسمية، معرباً عن الامل في تنظيم مثل هذه الزيارات بعد انتهاء فصل الصيف الحالي حيث لا يوجد ما يشير الى اتمامها حالياً.

You might also like