طهران أعدمت صوفياً قتل أفراداً من الشرطة وقوات الأمن

0 3

طهران – وكالات: جرى أمس إعدام شخص ينتمي لاحدى الجماعات الصوفية في إيران، على خلفية مقتل ثلاثة من أفراد الشرطة واثنين من قوات الامن أثناء احتجاجات.وأفادت وكالة أنباء الطلبة الايرانية بأنه جرى إعدام سالاس بي، في أحد السجون بكاراج، عاصمة إقليم البورز، الواقع خارج طهران.وقد تم خلال الايام الاخيرة انتقاد حكم الاعدام على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث قال كثيرون إن الرجل “51 عاما” لم يحصل على محاكمة عادلة.وكان سالاس بي. قد أدين بصدم أفراد في الشرطة بحافلة أثناء تظاهرات خاصة بالصوفيين بطهران، في فبراير الماضي، وهو ما أسفر عن مقتل ثلاثة من أفراد الشرطة واثنين من قوات الامن، بالاضافة إلى إصابة 30 آخرين، وجرى أثناء الاحتجاجات اعتقال 300 من أفراد الجماعة الصوفية التي ينتمي إليها سالاس.وأفادت تقارير إعلامية بأن سالاس كان قد قدم اعترافا بعد اعتقاله، إلا أنه تراجع عنه بعد ذلك، وقال إنه اعترف تحت الاكراه، ويبدو أن شهود عيان قالوا إن شخصا آخر كان وراء عجلة الحافلة، وتم رفض طعن تقدم به محامي الدفاع عن سالاس.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.