مقدمة برامج ناجحة تضع عينها على التمثيل

عائشة عثمان: سعيت للشهرة وتحصنت من آفاتها مقدمة برامج ناجحة تضع عينها على التمثيل

القاهرة – وائل محمد:
نجحت الإعلامية التونسية عائشة عثمان في احكام قبضتها على انحاء «جمهورية وطنها الإعلامي» من خلال برنامج «مع عائشة» الذي استضافت فيه نجوم ونجمات الفن في عالمنا العربي، ومنحت أوسمة ونياشين لضيوفها وهم كثر، من خلال تفاعلها معهم في برنامج مميز، والدليل انه بينما حاولت قناة «mbc» استمالة واستضافة سلطان الطرب جورج وسوف رفض، وعندما عرضت عليه عائشة اللقاء لم يتردد، ووافق فورا ليصبح حواراً من بين حوارات تعد على أصابع اليد الواحدة لتحقق عائشة انجازا فنيا في حلقة تعدها حلقة عمرها باستضافة «أبو وديع».
وفي خطتها تضع الإعلام المصري على رأس اهتماماتها بعد أن حققت شهرتها ونجاحها في بلدها تونس أولا، وتتلقى عروضا مغرية للعمل في قناتي «الحياة» و«سي بي سي »المصريتين وما زالت عائشة تواصل عملها الإعلامي بنجاح، وعن حلقة جورج وسوف تحديدا وباقي أحلامها الإعلامية والفنية التقتها «السياسة».
– ما ردود الفعل حول استضافتك لسلطان الطرب جورج سوف؟
/ أرى اني قدمت حلقة عمري لأنه فنان كبير جدا، وتاريخ فني لا يقدر بمال ولا ثمن.
– لماذا وافق على الظهور في قناة تونسية معك ورفض عرض قناة «mbc»؟
/ وحشه الجمهور التونسي من أيام كريم الخطاب ويرى أن لبنان هي بلده الأول وتونس هي بلده الثاني لا سيما ان بداياته كانت من أرضنا الخضراء .
– بصراحة كم تقاضى منك في الحلقة؟
/ أنا ملتزمة أخلاقيا بعدم التصريح بالأجر كما وعدته وهي من الشروط التي وضعها في العقد المبرم بيننا.
– هل هناك شروط أخرى وضعها قبل استضافته في البرنامج؟
/ طلب مني ألا اسأل عن زوجته وأولاده أو عن شائعة ادمانه للمخدرات كما طلب أن يتحدث عن خلافه مع المسؤولين في شركة «روتانا» أو وهي الشروط التي التزمت بها في اللقاء.
– هل يمكننا القول انه طلب مبلغا خياليا قبل الظهور؟
/ كل ما أود قوله في هذا الشأن أن المبلغ ليس كما يشيع البعض فلا هو خيالي ولا مبالغ فيه.
– لماذا قلت أن هذا آخر حوار تلفزيوني سيجريه جورج وسوف؟
/ لانه خلال مشواره الفني لم يجر سوى خمس لقاءت تلفزيونية تقريبا لذا اتنبا بأنه لن يجري أي لقاء مرة أخرى.
– لماذا لم تكن أسئلتك أكثر احراجا لجورج في محاولة لإخراج الكثير منه؟
/ أولا أنا بصفة عامة لا أتعمد احراج الضيوف، فما بالنا بقيمة وقامة مثل «أبو وديع»، فأنا أرى أن مجرد حضوره في الحلقة، أو تواجده هو سكوب أو خبطة إعلامية حتى لو تصورت سيلفي معه فذلك يعد انتصار في حد ذاته.
– هل صحيح انك كنت تعيدين السؤال أكثر من مرة على سلطان الطرب؟
/ نعم حتى انني أحيانا كنت أعيد طرح الأسئلة أكثر من أربعين مرة، لأنه يقول لم اسمع أو ماذا تريدين حتى يجيب عن السؤال بتلقائية وعفوية.
– ولماذا قال البعض أن ظهور وسوف متعب ومنهك في الحلقة هدم لتاريخه الفني و«اساءة له»؟
/ انها غيرة لا أكثر ولا اقل وهؤلاء كانوا يتمنون لو استضافوا جورج وسوف ولم يتمكنوا من ذلك وليس عيبا أن يظهر الفنان على طبيعته وبرغبته الخاصة.
– هل ترين أن موافقة «أبو وديع» على الظهور معك لأنه بحاجه للمال؟
/ لا، بدليل انه رفض العرض المادي الكبير من قناة «mbc» للظهور فيها وكما ذكرت لقد وافق على الظهور حبا في تونس والشعب التونسي.
– ربما وافق لأنكم عرضت عرضا ماديا اكبر؟
/ هذا غير صحيح فنحن لا نملك امكانيات قناة «mbc» والكل يعرف ذلك واكرر ان ظهور سلطان الطرب معي عشقا في تونس والشعب التونسي.
– بجملة مختصرة ماذا أضافت لك حلقة جورج وسوف؟
/ منحتني اشعاعا عربيا كبيرا جدا.
– ألا تلاحظين أن كل الإعلاميين يفضلون الانتشار الإعلامي من مصر بينما حدث العكس معك؟
/ هدفت إلى تحقيق انتشارى إعلاميا في بلدي تونس أولا ثم يأت دور أم الدنيا التي أرى أن النجاح الأكبر ينمو على أرضها، ولذا أضعها على رأس خطواتي المقبلة.
– ماذا عن عرضي قناتي «الحياة» و«سي بي سي »للعمل معهما بعد حلقة النجم جورج وسوف؟
/ بالفعل قدما لي عرضين للعمل معهما لتقديم نفس البرنامج، وما زلت أفكر فيهما والله يوفقني للأصلح في حياتي.
بصراحة هل ترين أن لك جمهورا كبيرا في مصر؟
على مستوى الفنانين والإعلاميين نعم لكن ليس بالنسبة للمشاهد العادي، أو المستوى الشعبي وهو ما أتطلع اليه في الموسم الثاني من برنامجي «مع عائشة».
– سؤال تأخر كثيرا، منذ متى بدأت العمل الإعلامي؟
/ منذ عام 2011حيث عملت في بعض القنوات التونسية والجزائرية لمدة ثلاث سنوات ومعظمها برامج اخبارية وسياسية ثم انتقلت لتقديم برامج التجميل والمرأة والأزياء والموضة حتى قدمت برنامجي الفني الأخير «مع عائشة» الذي استضفت من خلاله كوكبة من نجوم الفن في العالم العربي منهم سلطان الطرب وأمير الغناء العريي هاني شاكر والنجم مروان خوري والمطرب الكبير وائل جسار.
– بصراحة هل يوافق النجوم على الظهور في برنامجك سعيا نحو المال؟
/ بالتأكيد لا، فنجوم الفن ليسوا بحاجة للمال، وانما يسعون لمن يحاورهم ببراعة ويحترمهم ويقدر نجوميتهم جيدا وفي النهاية هم يحبون البرنامج ويرون انه قريب من قلوب المشاهدين وهي غاية أي فنان أن يمس شغاف قلوب المشاهدين سواء بأعمالهم الفنية أو بالظهور في برنامج صادق ومباشر ويتمتع بنسبة مشاهدة مرتفعة وهو ما يتوفر في «مع عائشة».
– هل صحيح انك تجرين اتصالات لاستضافة نجوم الفن الأجانب في البرنامج؟
/ نعم، ولقد أجلت اللقاءات معهم للموسم الثاني من البرنامج وأرى أنهم سيكونون اضافة له وسيقدمون له الكثير وخصوصاً أن لهم جمهوراً كبيراً في عالمنا العربي.
– في رأيك من هي الإعلامية الناجحة؟
/ التي تأثر ايجابيا على المجتمع وعلى المشاهدين وكل ثمرة الاجتهاد والجد والمثابرة والثقافة والاطلاع دوما لتكون ملمة بمستجدات الأحداث من حولها.
– هل صحيح أن أي إعلامي يسعى للشهرة والمال من خلال برامجه؟
/ أي انسان في الدنيا من الطبيعي أن يسعى للشهرة والمال شريطة الا يؤثر ذلك سلبيا على سلوكياته الخاصة وصفاته الشخصية كأن يصاب بآفات الشهرة التي أعدها سلاحاً ذا حدين وأهمها الغرور الذي يكتب سطر نهاية أي انسان فما بالنا بالإعلامي.
– اعتقد انك ضد بعض الإعلاميين الذي يسخرون من ضيوفهم؟
/ بلا شك ارفض السخرية من أي ضيف ويجب احترامه وتقديره.
– بصراحة ما الأشياء التي يحتاجها الإعلام التونسي؟
/ الإعلام التونسي يعاني من نقص الامكانيات المادية والعزلة وهو ما أحاول معالجته والتغلب عليه من خلال برنامجي لانتقل به إلى الوطن العربي والعالم كله.
– هل صحيح اننا سنراك ممثلة قريبا؟
/ نعم، أخدت دورات تدريبية في التمثيل السينمائي والمسرحي والتلفزيوني وانوي الاقدام على هذه الخطوة قريبا لان البعض يرى فيَّ موهبة التمثيل مثل موهبة تقديم البرامج وأتمنى أن أقدم أعمالا فنية مشرفة في الوطن العربي كله.

Print Friendly