عاريات الصدر في مؤتمر لحفيد حسن البنا

باريس- ا ف ب: اقتحمت ناشطات من منظمة “فيمين” النسوية مؤتمرا اسلاميا اثناء محاضرة كان يلقيها الداعية السويسري، من اصل مصري، طارق رمضان، حفيد مؤسس جماعة الاخوان المسلمين حسن البنا، وكشفن عن صدرهن ما اثار لغطا في القاعة، ووفقا لما صور في “فيديو” ارسلته المنظمة المذكورة الى وكالة الصحافة الفرنسية تظهر خلاله عضوات من المنظمة يقتحمن مؤتمراً للداعية رمضان، في باريس، ويعرين صدرهن.
وفي الفيديو بانت إحدى عضوات «فيمين» ترتدي عباءة ووقفت أمام رمضان لتخلع العباءة وتلقيها عليه وهي عارية الصدر ثم لحقتها ثلاث عضوات أخريات، اعتراضاً منهن على محاولة تسييس الدين، كما زعمن، أو كما عبرن قائلات إن “عنوان مؤتمر رمضان الـ 33 لمسلمي فرنسا هو”هل الإسلام السياسي موجود”؟
والقت السلطات الفرنسية القبض على النساء الأربع، فيما علقت المتحدثة باسم المنظمة عقب الواقعة قائلة:”هدفنا التصدي للطموحات السياسية للاسلام”.
بينما علّق حفيد البنا مبتسماً :”ليس حادثاً”.