عباس: لا دولة في غزة ولا من دونها أكد عدم جدية "حماس" بالمصالحة

0

رام الله – وكالات: أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أمس، أن النوايا غير موجودة لدى حركة “حماس” من أجل المصالحة، مشددا على أن “لا دولة في غزة ولا دولة بدون غزة”.
واستهل عباس افتتاح اجتماعات المجلس المركزي لمنظمة التحرير في رام الله مساء أمس، بتجديد موقفه الرافض لأي صفقة سلام أميركية وصفها بأنه “صفقة العصر”، مشددا على أنه “أول من عارضها”.
وقال “نحن أول من وقف ضد صفقة العصر، وسنستمر في حربها إلى أن تسقط”.
وأضاف “لن نصمت على إجراءات إسرائيل الإجرامية”، مشيرا إلى أنه سيتم بحث سبل مواجهة قانون القومية الإسرائيلي، الذي وصفه بال”عنصري”.
من جانبه، قال رئيس المجلس المركزي الفلسطيني سليم الزعنون، إن الأوان قد آن لتنفيذ القرار الخاص بتعليق الاعتراف بإسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين، مشيرا إلى ضرورة وقف التنسيق الأمني وفك الارتباط السياسي والاقتصادي بإسرائيل.
وأضاف أن الإدارة الأميركية تساوت مع الاحتلال في ممارسة الضغوط والابتزاز على الشعب وقيادته.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

8 + 18 =