عبدالسلام: وقعت فريسة للوعود البراقة واستغلال النصابين أكد لـ"السياسة " أنه دفع 1700 دينار لشركة أوهمته براتب 220 ديناراً في الكويت وتحول حلمه كابوساً

0 5

جمعت 1700 دينار من قرض بنك زراعي بضمان البيت الذي نعيش فيه

فوجئت براتبي 100 دينار ولا يمكنني التحويل وأعاني من مرض القلب

أسكن مع قريب لي بالحساوي وأتسكع في الشوارع لأحصل على فتات الطعام المتبقي

كويتي أعطاني 20 ديناراً فأرسلت منها 1000 جنيه لأمي المريضة

تعثرت في سداد الأقساط وأصدقائي يسبونني لأني تأخرت في إيفاء الديون وخطيبتي تخلت عني

حاوره – ناجح بلال:

ناصر عبدالسلام شاب مصري جامعي، جاء إلى الكويت تراوده الأحلام الوردية في تغيير حياته وواقعه وأسرته للأفضل، باع كل ما يملك واقترض من أصدقائه ومن البنوك ليجمع 1700 دينار دفعها لصاحب شركة مقاولات نظير عقد يتقاضى من خلاله راتبا يبلغ 220 دينارا، إلا أن حلمه تبدل كابوسا كبيرا زاد معاناته للأسوأ، فقد وقع فريسة لاستغلال صاحب الشركة الذي استقدمه بعقد عمل حكومي بـ 100 دينار وتخلت عنه خطيبته وأوقع أسرته في الديون بعدما رهن كل ما يملك.
“السياسة” التقت المصري ناصر عبدالسلام وتحدث إليها عن معاناته في جمع مبلغ الـ 1700 دينار ليقدمها لصاحب شركة المقاولات المزعومة لقاء دخوله الكويت واكتشافه الحقيقة المرة، مؤكدا أن حياته انقلبت رأسا على عقب ولاحقته الديون في كل مكان، لا سيما أن المبلغ الذي يتقاضاه وفق العقد الحكومي لا يكفي لمعيشته في الكويت، فضلا عن متطلبات عائلته في مصر، موجها نصحه للراغبين بالسفر إلى الكويت التأكد من عقودهم وعدم الانجرار وراء الوعود البراقة، وفيما يلي التفاصيل:
كم عمرك؟
حاصل على بكالوريوس تجارة وادارة اعمال بتقدير جيد جدا.
لماذا فكرت في السفر؟
فكرت في السفر لعدة اسباب اهمها أنني منذ تخرجي في الجامعة ابحث عن وظيفة تناسب تخصصي ولم اجد حتى عملت في المهن الشاقة، كما ان ما دفعني للسفر كذلك تحقيق حلم الزواج بالفتاة التي احبها ولأجل الارتقاء بالمستوى المادي لأسرتي.
كم دفعت صراحة لعقد العمل قبل حضورك البلاد؟
دفعت ما يعادل 1700 دينار.
ياخي طالما لديك هذا المبلغ لماذا لم تستثمره في موطنك؟
صمت قليلا وكادت الدموع تخرج من عينيه، ثم قال: هذا المبلغ كونت جزءا كبيرا منه من قرض من بنك زراعي بضمان البيت الذي نعيش فيه وبضمان معاش أمي والباقي اقترضته من الاهل والاصدقاء، ولو كنت اعلم ان حلم السفر سيتحول الى كابوس ما فكرت يوما في السفر، وبصراحة الشركة التي أتينا عليها نصبت علينا.
وكيف تم النصب عليكم؟
بعدما دفعت المبلغ المطلوب جئت للكويت وكلي أمل بالمستقبل المشرق ولكن حدثت الكارثة حيث اكتشفت ان عقد العمل عقد حكومي.
الم تكن تعلم بذلك قبل دخولك الكويت؟
لو كنت أعلم ما حضرت للكويت، فانا كنت اعلم ان العقود الحكومية مشكلتها غير عادية وصعب التحويل على شركة اخرى.
لكن أليس الراتب مرضيا لك؟
تم الاتفاق في مصر على راتب 220 دينارا في مهنة حفار، وفجئت ان الراتب 100 دينار فقط والادهى من ذلك لا يتم صرف الراتب الا كل عدة شهور.
لماذا لم تتقدم بشكوى؟
حاولت ولكن البعض نصحني بعدم التقدم بأي شكوى حتى لا أتعرض للمضايقات في العمل، لان الشركة جعلت كل عامل يوقع على ايصال امانة بمبلغ 2000 دينار واسأل الله ان ينتقم من كل ظالم.. وانا أعلم ان الفئة العظمى من الشركات الخاصة الكويتية تعامل عمالتها الوافدة بقدر كبير من الاحترام ولم تؤخر رواتبهم ولكن انا حظي وقع في شركة نصابة.
..ومصاريف السكن والطعام كيف تدبرها؟
انا اسكن مع قريب لي في منطقة الحساوي وجزاه الله خيرا يتحملني كثيرا، وبالنسبة للطعام فأحيانا اتسكع في الشوارع وسلات قمامة المطاعم الكبرى لأحصل عن الفتات المتبقي هذا عندما تضيق بي كل الظروف، واذكر ان مواطنا كويتيا جزاه الله كل الخير، شاهدني بجوار أحد المجمعات في جليب الشيوخ ابحث عن طعام متبقٍ فأخذني الى داخل المطعم وصرف لي وجبة على حسابه واعطاني 20 دينارا فأرسلت منها 1000 جنيه لأمي المريضة والتي تعاني من حجز معاشها لصالح البنك بسبب تعثري في سداد الاقساط، والمشكلة ان اصدقائي الذين اقترضت منهم بقية مبلغ السفر ارسلوا لي رسائل يسبونني لتأخري عليهم في السداد.
وهل ستستمر على هذا الوضع كثيرا؟
ماذا افعل، فالراتب لا يكفي لسداد قيمة القرض في موطني وما يتبقى منه بعد اجرة السكن والطعام والشراب 40 دينارا فقط ارسلها لامي لتدبر حالها الى ان تتبدل الظروف الى الافضل، وأنا مرضت بسبب تزايد ضربات القلب ودبرت خمسة دنانير للمستشفى بصعوبة بالغة وقال الدكتور لازم اشعة ضرورية تكلفتها 50 دينارا فتركت المستشفى وخرجت سيرا على الاقدام الى ان وصلت الغرفة التي اسكن بها.
لكن اكيد.. الاشاعة مهمة جدا؟
انا اعلم، خاصة ان الالم يزداد في القلب وان شاء الله سأذهب للمستشفى مرة اخرى بعد ان استأذن امي في عدم ارسال اي مبالغ لها خلال الشهر المقبل.
وماذا عن حبيبتك التي وعدتها بالزواج؟
انا خطبتها قبل سفري للكويت وكان اهلها في غاية السعادة والبهجة ولكن بعد اكتشافهم ان السفر لم يكن خلفه اي خير بدأت المعاملة تتغير تماما حتى ان خطيبتي كلما اتصلت عليها لا ترد، ولهذا فكرت ان اقتل حبها في داخلي واتركها لحال سبيلها لعل الله يرزقها بمن هو خير مني.
ما نصيحتك لكل شاب تراوده فكرة السفر؟
طبعا ليس كل من ترك موطنه وسافر تعرض لنفس الظروف التي تعرضت لها ولكن لا بد على الشاب ان يتحمل الصعاب في موطنه وان يصبر ويرضى بالمقسوم واذا فكر في السفر عليه ان يفكر جيدا وان يسأل عن الشركة التي سيسافر عليها قبل قدومه لاي دولة سيسافرها.
هل فكرت ان تنزل إلى مصر نهائيا؟
بالطبع لا والف لا.
لماذا؟
بسبب تراكم الديون واجراءات اقساط البنك ولكن كل ما اخشاه ان يتم الحجز على بيت امي بسبب التعثر في سداد الاقساط ولهذا سأستمر في العمل مهما كانت الاحوال ومهما كانت الظروف ومازالت انتظر فرج الله، فأنا بحمد الله من الصابرين واؤدي فرائض الصلاة في اوقاتها واخشى الله كثيرا في كل حياتي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.