عبدالله المحيلان شخصية مهرجان الكويت السينمائي الأنصاري والحسينان يؤكدان: الإشراف عند المجلس والرقابة من الإعلام

0

كتب – فالح العنزي:

“نعمل وفق قوانين ولوائح وشروط لا يمكن تجاوزها فنحن جهة اشرافية وليست رقابية”، بهذه الكلمات افتتح الأمين العام المساعد لقطاع الثقافة الدكتور عيسى الأنصاري ومدير مهرجان الكويت السينمائي فاطمة الحسينان المؤتمر الصحافي الخاص بدورته الثانية، التي ستنطلق في الخامس عشر من الشهر الجاري بمشاركة خمسة أفلام سينمائية روائية طويلة وقصيرة بتواقيع كوادر كويتية خالصة.
قال الأنصاري انه مؤمن بأن افساح المجال أمام المخرج أو الكاتب أو المؤلف للتعبير عما يريده يعتبر من الأسس المهمة في انجاح أي مهرجان، مشيرا إلى أن جميع الأفلام، التي تم تقديمها لوزارة الإعلام تمت إجازة عرضها، مؤكدا على أن المجلس الوطني يظل جهة اشرافية ووزارة الإعلام جهة رقابية، موضحا بأن اللجنة المنظمة حرصت على الاستعانة بأعضاء لجنة تحكيمية من العرب لهم باع طويل في صناعة السينما، وحتى يتم قطع دابر كل من يعتقد بوجود مجاملات في حال كان أحد الأعضاء كويتيا.
من جهتها أكدت مدير المهرجان الحسينان أنها حرصت في الدورة الجديدة على ضرورة إيفاء الجهة المنظمة للمكافآت المادية للفائزين وعدم تأخير تسليمها بعد نهاية الدورة، وأوضحت أن مشاركة بعض الأفلام للسنة الثانية على التوالي يأتي وفقا على توافر شروط المسابقة فيها، ومنها أن يكون الفيلم من إخراج كويتي وانتاج العام 2015 وما بعده ويلتزم بالمدة الزمنية المنصوص عليها سواء في مسابقة الأفلام الروائية والطويلة أو القصيرة، مؤكدة أن استبعاد الأفلام التسجيلية أو الوثائقية يعود إلى تعارضها مع شروط المهرجان. وذكرت الحسينان في المؤتمر الصحافي أن اللجنة المنظمة للمهرجان اختارت المخرج الراحل عبدالله المحيلان شخصية الدورة الحالية، نظرا للسيرة السينمائية التي يحتفظ بها وقدم خلالها سلسلة من الأفلام السينمائية المهمة في تاريخ السينما الكويتية. وسيتضمن حفل الافتتاح عرض مجموعة من الأفلام الروائية القصيرة هي “الجزء المفقود” للمخرج أحمد الخضري، “أرياتا” للمخرج أحمد التركيت، “لمياء خوندة” للمخرج خالد الريس، “شاي حليب” للمخرج مشعل مساعد خالد، “في داخلي” للمخرج عبدالعزيز البلام.
أما عن الأفلام الروائية المشاركة في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، فهناك أفلام “ناشي وميرا” للمخرج أحمد محسن حاجي ويشارك في بطولته الفنانة هدى الخطيب وبدر الشعيبي وغيرهما، “عتيج” للمخرج أحمد الخلف ويشارك في بطولته الفنانين صلاح الملا وهيفاء عادل وغيرهما، “صحوة” من إخراج محمد صلاح المجيبل ويشارك في بطولته مجموعة من الممثلين الشباب، “سرب الحمام” للمخرج رمضان خسروه وبطولة مجموعة من الممثلين منهم داود حسين، “الجولة الأخيرة” للمخرج عمار هاشم الموسوي ويشارك في بطولته الفنان عبدالله الطليحي وشهاب حاجية وغيرهم، أما مسابقة الأفلام القصيرة، فالمنافسة كبيرة ومن بين الأفلام “حاتم صديق جاسم” للمخرج أحمد إيراج ويشاركه البطولة أحمد حمدي، “جارنا بوحمد” للمخرج مشعل الحليل، “حجر في الطريق” للمخرج محمد البلوشي، “بيت أبوي” للمخرجة نورة شعلان، “اغتيال الصحافي مشعل” للمخرج داود شعيل، “الغرفة” للمخرج عمار الموسوي، “كومبارس” للمخرج عبدالعزيز البلام، “بائعات الوهم” للمخرج عبدالعزيز خليفة، كما يشارك في الندوات والورش المتخصصة عن السينما مجموعة من المخرجين منهم ناصر كرماني بندوة “سينما الدقيقة الواحدة”، يعرب بورحمة في ندوة “هاجس فكرة فيلم”، “افاق سينمائية، لهشام الغانم، ” شخصية المهرجان” تعقيب الزميل عبدالستار ناجي، ” تجربة الأفلام الروائية القصيرة في الكويت” ويحاضر فيها فيصل القحطاني.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة + 14 =