“عربية سيدات الشارقة” كرّمت المساهمين في إنجاح دورتها

0

كرّمت اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، أكثر من 39 راعياً وداعماً ستراتيجياً وثمنت جهود بطلات دورتها الرياضية التي اختتمت فعالياتها مؤخراً في إمارة الشارقة بمشاركة 16 دولة عربية، مثلها 67 نادياً، خاضوا تنافساً شريفاً على نيل أرفع ألقاب الحدث الرياضي النسوي الأبرز في المنطقة.
جاء ذلك خلال حفل استضافه مركز الجواهر للمناسبات والمؤتمرات بحضور كل من الشيخ صقر بن محمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة الرياضي، والشيخ خالد بن أحمد بن سلطان القاسمي، رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، وندى عسكر النقبي نائب رئيس اللجنة العليا رئيس اللجنة التنفيذية للدورة، مدير مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، وعدد من رؤساء الاتحادات العربية والمحلية، وأعضاء اللجان الرياضية العربية والمحلية، وممثلين عن الجهات والدوائر الحكومية والخاصة في الإمارة.
وخلال الحفل ألقى الشيخ خالد بن أحمد بن سلطان القاسمي، رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، كلمة افتتاحية رحّب فيها بالحضور، وثمّن الأدوار الكبيرة التي بذلتها جميع الجهات في سبيل إنجاح الحدث الرياضي الذي يحظى برعاية كريمة من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، رئيس مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة.
وقال الشيخ خالد بن أحمد بن سلطان القاسمي:” استطاعت إمارة الشارقة أن تثبّت نفسها حاضنة مثالية لعديد من المناسبات الثقافية والرياضية على مدار العام، فهي ومن خلال استضافتها لهذه الدورة المتميزة تواصل تحقيق الإنجازات التي تضاف إلى سجلاتها، كما تؤكد على مسيرتها الداعمة للمرأة في شتى المجالات، الرياضية، والتعليمية، والصحية، والمهنية، وغيرها، بهدف تعزيز مكانتها وإتاحة الفرصة لها لتكون عنصراً فاعلاً ومؤثراً في مختلف القطاعات.
من جهتها قالت ندى عسكر النقبي، نائب رئيس اللجنة العليا رئيس اللجنة التنفيذية للدورة، مدير مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة: “اعتادت إمارة الشارقة أن تكون حاضنة للأشقاء العرب في جميع المحافل والمناسبات التي تقيمها سواء كانت ثقافية أم رياضية، فهي مدينة استطاعت أن تؤكد على كونها داعم للرياضة والرياضيين لاسيما الرياضة النسوية التي ثبتت حضورها بثبات منقطع النظير لما تحظى به من دعم كبير من قبل الشيخ الدكتور سلطان محمد بن سلطان القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وحرمه الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، رئيس مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، حتى باتت الرياضة واحدة من الدعائم النهضوية التي تسهم في تمكين المرأة وتثبيت دورها ليس على المستوى الرياضي بل في جميع مجالات الحياة”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة عشر + 11 =