عكاشة: “الكويتية للمواد الحفازة” تخطط لمضاعفة إنتاجها إلى 10 ملايين طن كشف لـ "السياسة" أن ظاهرة الإغراق أهم التحديات

0 5

حوار –عبدالله عثمان:

قدر رئيس مجلس ادارة في الشركة الكويتية لصناعة المواد الحفازة د سعد الدين عكاشة الارباح الصافية للشركة للعام الماضي بـ 1,1 مليون دينار، مشيرا الى ان الشركة استطاعت تحقيق مبيعات بلغت 4,8 مليون طن من منتجاتها من المواد الحفازة في 2017 مقابل (5,2 مليون طن متري في سنة 2016).
واضاف عكاشة في لقاء خاص مع “السياسة” ان ابرز الدول التي يتم تصدير منتجات الشركة اليها هي كوريا واليابان والولايات المتحدة الاميركية والاردن ومصر والهند وماليزيا، مضيفا ان التصدير الى الخارج بالاتفاقية مع شركة (ارت) العالمية، لافتا الى ان ابرز الصعوبات التي تواجه الشركة المنافسة في السوق المحلي من دون حماية والاغراق من المنتجات الاجنبية.
ولفت عكاشة الى ان سوق التكرير المحلي في تزايد مستمر وقد تصل كميات الاستهلاك خلال عامين الى نحو 15 الف طن سنويا، موضحا ان الشركة يمكن ان تصل بزيادة كميات الانتاج من 5 ملايين طن الى 10 ملايين طن سنويا وذلك بإدخال تعديلات وافتتاح خط جديد للانتاج، مشيرا الى ان الشركة تطمح في التوصل لاتفاقية تعطي الحد الادني للتخطيط لاتخاذ قرارات ستراتيجية لوضع استثمارت مستقبلية في صناعة المواد الحفازة محليا.
وحول خطط الشركة في الادراج وزيادة رأس المال، قال عكاشة: إن قرار الادراج لا بد ان يصدر من مجلس الادارة ولاتوجد نية للادراج في السوق حاليا، منوها بأن الأغلبية ترى أن فكرة الادراج بعيدة في الوقت الراهن، مؤكدا ان طرح عملية زيادة رأس المال تعتمد على السبب لتلك الزيادة ومجلس الادارة هو من يقرر ذلك بناء على المعطيات والاسباب وهل هناك حاجة الى ذلك ام لا؟
الى المزيد في تفاصيل اللقاء التالي:


لا توجد نية للإدراج في سوق الكويت للأوراق المالية حالياً … وزيادة رأس المال بيد مجلس الإدارة

أهم أسواقنا كوريا واليابان والولايات المتحدة والأردن ومصر والهند وماليزيا

منطقة الشرق الأوسط والخليج مُقبلة على فترة ازدهار في صناعة التكرير لاسيما مع زيادة الطلب على النفط

كم تبلغ كميات الانتاج في الشركة في الوقت الراهن؟
الشركة أنتجت 4,8 مليون طن متري من المواد الحفازة في 2017 مقابل (5,2 مليون طن متري في سنة 2016) علما بأن الطاقة التصميمية للمصنع تبلغ 5 ملايين طن سنويا.
نود التطرق الى الحليف الستراتيجي اوالشريك الفعلي للشركة؟
التحالف بين الشركة وشركة (أدفانسد ريفايننغ تكنولوجيز) بالولايات المتحدة الأميركية (ART) من خلال اتفاقية صناعة المواد الحفازة هو ما جعل بالإمكان تحقيق هذه الكمية من المنتجات مطابقه بكاملها لمعايير الجودة المحددة من قبل مزوّد التكنولوجيا.

مبيعات الشركة
حدثنا عن مبيعات الشركة.
في عام 2017 استطاعت الشركة تحقيق مبيعات بلغت 4,8 مليون طن من منتجاتها حيث بلغت كمية المبيعات لعام 2016 (5,5 مليون طن) وهي الكميات الكاملة التي تم تصديرها إلى خارج الكويت.
كم بلغت ارباح الكويتية للمواد الحفازة للعام 2017؟
بالنسبة للنتائج المالية التي حققتها الشركة الكويتية لصناعة المواد الحفازة هي تحقيق ارباح صافية بلغت 1,1 مليون دينار ليبلغ بذلك ربح السهم 36 فلسا وتصل نسبة العائد على حقوق المساهمين24.1% مقابل نحو (29.9% في سنة 2016)، حيث بلغ العائد على الاستثمار 24.6% في 2017 وكان قد بلغ (30.5% في 2016).
ما الدول التي تصدرون اليها انتاجكم؟
نصدرمنتجات المواد الحفازة الى دول عديدة ابرزها كوريا واليابان والولايات المتحدة الاميركية والاردن ومصروالهند وماليزيا والتصديرالى الخارج يتم من خلال الاتفاق مع شركة (ارت) لأن اتفاقية التعاون معها تسمح لنا بالتصدير الى الخارج.

صعوبات وتحديات
ما ابرز التحديات التي تواجه الشركة؟
من ابرز الصعوبات التي تواجه الشركة المنافسة في السوق المحلي من دون حماية والاغراق من المنتجات الاجنبية وخصوصا ان سوق المواد الحفازة مثل اي سوق تسيطر عليه عدد قليل من الشركات العالمية كبيرة التي توزع منتجاتها على مستوى العالم.
ما الهدف الذي تسعي اليه الشركة؟
الهدف النهائي للشركة يتركز ليس فقط على تحقيق النجاح ولكن مواكبة المنتجات التي تطلبها الشركات الوطنية على الرغم من انه في بداية الامر كان الهدف هوالصمود فقط امام السوق والشركات العالمية، ونسعى جاهدين الى زيادة الانتاج بنسبة 50% لكن رفع الانتاج يحتاج الى شروط وضوابط كثيرة.
ونهدف ايضا لتحسين كفاءة الكميات المنتجة، ولاسيما ان استهلاك الكويت من المواد الحفازة كبيرة جدا، ولكننا نستطيع التميز بالمنتج الوطني الذى يتميز بسهولة التخزين والنقل الى الشركات بسهولة.

زيادة الانتاج
ما الشروط والضوابط التي تحتاجها الشركة لرفع كميات الانتاج؟
سوق التكرير المحلي في تزايد مستمر وقد تصل كميات الاستهلاك خلال عامين الى نحو 15 مليون طن سنويا، وبإمكان الشركة زيادة كميات الانتاج من 5 ملايين الى 10ملايين طن سنويا وذلك بإدخال تعديلات وافتتاح خط جديد للانتاج.
هل يعتمد ذلك على الكميات المبيعة الى شركة البترول الوطنية؟
نعم ولكن نحن لا نريد ان نأخذ 100% من البترول الوطنية لكن نريد التوصل لاتفاقية تعطي الحد الادني للتخطيط لاتخاذ قرارات ستراتيجية لوضع استثمارت مستقبلية في صناعة المواد الحفازة محليا وهو ما يتطلب مصاريف رأسمالية كبيرة ومجلس الادارة لن يوافق على التوسع الا بعد التأكد من وجود الجدوى الاقتصادية للتوسع، لذا لا بد من وجود عقود او اتفاقيات طويلة او متوسط المدى لشراء كميات معينة خلال فترة زمنية لتغطية الحد الادني للاستثمارات.
حدثنا عن تاريخ الشركة في صناعة المواد الحفازة؟
تم تأسيس الشركة عام 1997 وتم توقع اتفاقية مع الشركة اليابانية للطاقة على اساس حق تصنيع المنتج وتم الحصول على ترخيص التجارة وقسيمة من الهيئة الصناعة وتم عقد شراكة انتاج مع شركة تكنولوجيا التكرير المتقدمة وهما شيفرون وشركة جريس وهى شركة ارت بحصة تقارب 24 % وشراكة الانتاج التي انتهت اول 5 سنوات وتم تجديدها حتى الآن بـ 3 سنوات اخرى.
هل اسعار الشركة تختلف عن المنتجات العالمية؟
اسعار المنتجات في الكويت تعد تنافسية مع الشركات العالمية من حيث توفير النقل والتخزين وكذلك جودة المنتج وعقب بدء الشركة في اول اعمالها بدأت تنخفض اسعار المواد الحفازة في السوق المحلي .
هل لديكم نية للادراج بسوق الكويت للاوراق المالية؟
نحن شركة مساهمة مقفلة وقرار الادراج لا بد ان يصدر من مجلس الادارة وحاليا لا توجد نية للادراج في السوق وقرار الادراج بيد الجمعية العمومية لكن الاغلبية لتري فكرة الادراج بعيد في الوقت الراهن.
هل هناك خطط لزيادة رأسمال الشركة؟
زيادة رأس المال تعتمد على السبب لتلك الزيادة ومجلس الادارة هو من يقرر ذلك بناء على المعطيات والاسباب وهل هناك حاجة الى ذلك ام لا واعتقد انه لو حدث اتفاق مع شركة او دولة لتصدير كميات الانتاج اوعقد لمدى طويل في تلك الحالة زيادة راس المال مطلوبة على الفور.
حدثنا عن فكرة انشاء مصنع المواد الحفازة؟
الفكرة جاءت عقب تحديث المصافي في الثمانينيات وبداية التسعينات وكان لدينا 3 مصافٍ من احدث المصافي العالمية وكان استهلاك المواد الحفازة موجودا منذ زمن بعيد وكانت الشركات المسؤولة عن اعطاء التراخيص بضمان شراء من شركة البترول الوطنية للمنتج من الشركات وهو شرط صعب توفيره نظرا لروية البترول بتنوع المصادر لتحسين المنتج والسعر في نفس الوقت.
ولكن بعد التحرير في ظل التقارب الياباني الخليجي رغبت شركة اليابانية للطاقة في انتاج منتجات مصنوعة خصيصا لتكرير النفط الكويتي ووافقوا على اعطاء ترخيص لشركة في الكويت تبيع المنتج في الخليج وبعض الدول العربية.
ما رأيك فيما تشهده صناعة التكرير في الوقت الراهن؟
المنطقة ككل مقبلة على فترة مزدهرة للمصافي في منطقة الشرق الاوسط والخليج والاستخدامات التقليدية للمواد الحفازة ولاسيما ان الطلب على النفط والتكرير سيظل لفترة كبيرة، وهناك محاولات بالتنسيق مع الشريك الاجنبي شركة ارت لتطوير المواد الحفازة التي يتم انتاجها في الكويت ونجحنا خلال الاسبوع الماضي في تسليط الضوء من قبل الشريك الاجنبي بإرسال مندوب لاستكشاف الوضع البحثي والتقني في الكويت والتسهيلات العملية في الفترة المقبلة وذلك لتوقيع اتفاقية تعاون مشترك بين الشريك الاجنبي ومعهد الكويت للابحاث العلمية بالتعاون مع الشركة واعتقد انها بداية جيدة ولا سيما انها إحدى الشركات العالمية لانتاج المواد الحفاة وانتاج كل ما تحتاجه المصافي من مواد حفازة وغيرها.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.