علماء أفغانستان يطالبون “التعاون الإسلامي” بوساطة لإنهاء الحرب

0 4

الرياض – وكالات: أكد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين، أن المؤتمر الدولي للعلماء المسلمين حول السلم والاستقرار في أفغانستان، الذي ترعاه الرياض ومنظمة التعاون الإسلامي، يأتي في وقت مفصلي ومرحلة دقيقة تمر بها أفغانستان.
وقال خلال افتتاحه المؤتمر أمس، إن المؤتمر يستشعر خطورة ما يجرى من اقتتال وفرقة في أفغانستان، ما أدى إلى حرمان الشعب الأفغاني من حقه في الاستقرار والتنمية.
من جانبه، أكد عضو هيئة كبار العلماء السعودية، الشيخ صالح بن عبد الله بن حميد، أهمية استضافة المملكة للمؤتمر، مشيرا الى أن مسؤولية علماء المسلمين تتمثل في مد الجسور بين الحكام والشعوب، وتبني لغة الحوار والتصالح وبث روح التسامح.
بدوره، طالب وفد علماء أفغانستان، المؤتمر، بتشكيل وفد لإجراء محادثات مع حركة “طالبان” التي تقود صراعا مسلحا بالبلاد.
وقال رئيس مجلس علماء أفغانستان، شيخ الحديث مولاي قيام الدين كشاف، في كلمة جرت تلاوتها خلال المؤتمر، باسم علماء البلاد، أن عدد الأرامل جراء الحروب تجاوز نصف مليون وتجاوز عدد المعاقين مئات الآلاف.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.