علم الكويت يتلألأ في سماء “آسياد جاكرتا” وفدنا يتمسك بتسجيل الراميتين الشماع والرشيدي

0

كتب-هاني سلامة:

عاد علم الكويت ليرفرف عاليا في حفل الافتتاح الرسمي لدورة الألعاب الآسيوية الـ 18 في جاكرتا،امس، على ملعب غيلورا بونغ كارنو، بحضور الرئيس الأندونيسي جوكو ويدودو، ورئيس المجلس الأولمبي الآسيوي الشيخ أحمد الفهد، ورئيس اللجنة الاولمبية الاندونيسية -رئيس اللجنة المنظمة ايريك توهير وعدد من المسؤولين السياسيين من الدول
الـ 45 الممثلة في الدورة التي تعد الثانية من حيث الحجم ضمن الأحداث المتعددة الرياضات، بعد الألعاب الأولمبية.
ورفع بطل رمي القرص عيسى الزنكوي علم الكويت في طابور العرض، متقدما أعضاء الوفد، الذي ضم عدداً من اللاعبين المشاركين في منافسات الدورة الى جانب بعض الاداريين، بينما تعذر تواجد الرماة الثمانية المشاركين، لتواجدهم في مدينة اخرى.
وخطف علم الكويت الانظار في حفل الافتتاح، حيث ركزت وكالات الانباء والصحافة المحلية في اندونيسيا على المشاركة الكويتية الاستثنائية، التي تأتي بالتزامن مع قرار رفع الايقاف المفروض على اللجنة الاولمبية المحلية من قبل المكتب التنفيذي للاولمبية الدولية، ليتلألأ علمنا، بعد غياب دام ثلاث سنوات عن الدورات «المجمعة».
وتفاعل الشارع الرياضي مع رفع علمنا عاليا في المحفل القاري الضخم، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يوم امس، وتغنى الجميع بالصورة المتداولة للوفد الكويتي خلال طابو العرض، وسط طموحات كبيرة لعزف النشيد الوطني على منصات التتويج خلال منافسات الدورة.
ورغم ضيق الوقت، الا ان الكويت تشارك بوفد يضم 40 رياضيا، في مقدمتهم ابطال الرماية الذي يحملون الامال والتطلعات لحصد الميداليات، وهم : خالد المضف، عبدالرحمن الفيحان «التراب»، وعبدالله الطرقي، منصور الرشيدي «السكيت»، واحمد العفاسي، سعد المطيري «دبل تراب»، وشهد الحوال، سارة الحوال «السكيت»، فيما يتمسك الوفد الكويتي بتسجيل الراميتين ايمان الشماع وشيخة الرشيدي رغم رفض اللجنة المنظمة بداعي تأخر ارسال اسماء الراميتين.

حفل أنيق
وشهد حفل الافتتاح أداء من نحو 1500 راقص وراقصة بالأزياء التقليدية، قبل أن يبدأ دخول الوفود المشاركة في الدورة. ولاقى دخول الوفد الكوري المشترك ترحيبا واسعا في الملعب، علما أن عدد رياضيي البلدين الذين سيشاركون يناهز الألف.
وبعد كلمة للشيخ أحمد الفهد رئيس المجلس الاولمبي الاسيوي توجه فيها الى الحاضرين في الملعب بالقول «يمكنكم أن تكونوا فخورين ببلدكم أندونيسيا»، أعلن رئيس اندونيسيا جوكو ويدودو بشكل رسمي افتتاح الألعاب، ووصل ويدودو بطريقة مبتكرة جداً على دراجة نارية إلى الاستاد استعداداً لإعطاء الإذن بافتتاح الألعاب، كما القى رئيس اللجنة الاولمبية الاندونيسية -رئيس اللجنة المنظمة ايريك توهير كلمة في الافتتاح رحب فيها بالوفود المشاركة.
ويقدر عدد المشاركين في الدورة بنحو 18 ألف رياضي وإداري. وهي تقام وسط إجراءات أمنية مشددة يشارك فيها نحو 40 ألف عنصر.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة × أربعة =