عودة الروح… سمو أمير البلاد يصل اليوم

0 105

صباح الكويت يتجدَّدُ إشراقُهُ وسط فرحة غامرة وترحيب رسمي وشعبي غير مسبوق

يصل سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد إلى أرض الوطن اليوم قادماً من الولايات المتحدة الأميركية بعد استكمال الفحوصات الطبية التي تكللت نتائجها بالتوفيق والنجاح.
ومع الاعلان، أمس، عن عودة سموه عمَّت فرحة غامرة أوساط الكويتيين، عكست عمق مشاعر الحب والتقدير التي يكنّونها لوالد الجميع، كما علت صور سموه قمم المؤسسات والهيئات الحكومية، التي ازدانت بالمصابيح الملونة بألوان علم الكويت، وانهالت التهاني والتبريكات التي تبادلها المواطنون بين بعضهم بعضاً، احتفالا وابتهاجا بعودة سموه إلى البلاد بعد تماثله للشفاء.
وأعرب وزير الشؤون الاجتماعية سعد الخراز عن سعادته، مؤكدا أن “عودة سمو الامير الى احضان وطنه وشعبه هي بمثابة عودة الروح لكل الكويتيين”.
وفي مجلس الامة، عمت فرحة غامرة الوسط النيابي، حيث بارك رئيس المجلس بالانابة د.عودة الرويعي عودة سموه وقال: أزف البشرى للشعب الكويتي والخليج وللشعوب المحبة للكويت بعودة سموه الميمونة الي ارض الوطن.
بدوره، قال النائب خليل الصالح: إن صباح الكويت يتجدد إشراقه بعودة سموه، مؤكدا أن سموه وحد القلوب قبل العقول بإنسانيته.
من جهته، اعتبر عسكر العنزي العودة يوم فرح وبهجة، لأن سموه يحظى بمكانة خاصة في قلوب الكويتيين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة.
في الاطار نفسه، قال د. حمود الخضير: “كم أثلج صدورنا الخبر، فالكويت كلها تترقب العودة المباركة لحكيمها وقائدها”.
إلى ذلك، قال بدر الملا: مع عودة سموه تعود البركة الى البلد بعد ما رأيناه من تناحر سياسي في الأيام الماضية، التي كان فيها المشهد السياسي مؤسفا جدا وستعود إلى مجراها السليم لا سيما وان الديرة ظلمة في غيابه وبعودته يعود النور.
في السياق، قالت الشيخة انتصار العلي: “إن الشعب الكويتي كان بانتظار العودة الحميدة”، مؤكدة أن سمو الأمير مثلنا الأعلى والقدوة التي نعتز بها.
أعضاء البعثات الديبلوماسية والقنصلية المعتمدة لدى الكويت، تقدموا -بدورهم- بأجمل التهاني والتبريكات بعودة سموه لمواصلة دوره المحوري عربياً وإقليمياً ودولياً.
وأشادوا بالمواقف الانسانية لسموه التي امتدت الى كل بقاع العالم، واشاد السفراء بحكمة سموه في التعامل مع القضايا بالاقليمية والدولية وانتهاج الكويت للسياسة المعتدلة والحوار في حل النزاعات والتدخل بالوساطة لإنهاء الازمات.
واكد رئيس مجلس إدارة جمعية الرحمة العالمية د.جاسم الياسين أن “عودة سموه أدخلت الفرحة في كل بيت كويتي وجعلت كويت الأسرة الواحدة تلتف حول قائدها وراعي نهضتها”.
ورفع امين الصندوق في نقابة عمال شركة البترول الوطنية عبد الرحمن العنزي باسم عمال شركة البترول اسمى ايات التهاني والتبريكات الى الشعب الكويتي.
وهنأت مديرة الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة د.شفيقة العوضي الشعب وأضافت ان سمو امير البلاد يحظى بمكانة كبيرة بين قادة العالم ووضع بصمة فريدة بين دوله في شتى المجالات.
ورأى مدير هيئة القوى العاملة أحمد الموسى أن عودة سمو الأمير إلى وطنه وشعبه بمثابة عودة الروح لكل الكويتيين الذين لم يتوانوا طوال فترة غيابه عن الدعاء لسموه بالشفاء العاجل.
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الشؤون الاجتماعية عبدالله الحمدان: إن سموه “رمانة ميزان” المنطقة الذي يحفظ بوسطيته التوازن بين دوله، وننتظر أن يشرق صباح الكويت بقدوم سموه.
أخيراً، أكد وكيل وزارة الاشغال العامة المساعد لقطاع الهندسة الصحية عبدالمحسن العنزي أن مظاهر الفرح التي تعمُّ البلاد تعكس مدى حب وتقدير الشعب لسموه ومسيرته الوطنية التي ستظل ملحمة تحكى عنها الأجيال، جيلا بعد جيل.

You might also like